وطني

بن غبريت ترد على النقابات

حول إضراب 21 جانفي القادم

جددت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، دعوتها للتكتل النقابي لأجل الحوار، بعد قراره الدخول في إضراب وطني بداية من يوم الـ 21 جانفي الجاري بحجة تجاهلها لمطالبهم التي تم رفعها في وقت سابق.
وأكدت بن غبريت، في ندوة صحفية على هامش تسليم مجمعات سكنية جاهزة رفقة والي العاصمة، عبد القادر زوخ، يوم أمس، أن أبواب الوزارة مفتوحــــــة أمــــــام النقـــــــــابات للحــــــوار بهدف حـــل مختلف المشاكل.
وأوضحت المتحدثة أن الوصاية ستشرع في الاستشارة والتفاوض، يوم الخميس المقبل، مع النقابات التي تبدي استعدادها للحوار.
جدير بالذكر أن التكتل النقابي الذي يضم 6 نقابات مستقلة، قد قرر في اجتماع عقد، أمس الأول، يوم 21 جانفي شل المدارس بسبب مطالب اجتماعية ومهنية رفعت لوزيرة التربية الوطنية، ولم تلق تجاوبا من قبلها

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق