إقتصاد

بن مسعود يبحث مع السفير الصيني سبل تعزيز التعاون الثنائي

في مجال السياحة والصناعة التقليدية

بحث وزير السياحة والصناعة التقليدية، عبد القادر بن مسعود، مساء أول أمس بالجزائر العاصم، مع سفير جمهورية الصين الشعبية، لي ليانهي، الفرص المتاحة لدعم العلاقات بين البلدين من خلال تعزيز التعاون الثنائي في مجال السياحة والصناعة التقليدية.

وأوضح بيان لوزارة السياحة أن الطرفين أعربا في مستهل اللقاء عن اعتزازهما بعلاقات الصداقة التاريخية والاستثنائية وعلاقات التعاون الاستراتيجي والمتميز والثقة المتبادلة التي تجمع البلدين وكذا جودة وكثافة العلاقات الاقتصادية في شتى المجالات، كما عبرا عن استعداهما لتعزيز علاقات الشراكة والتعاون في مجال السياحة والصناعة التقليدية والدفع بها بما يعود بالمنفعة للبلدين.
وفي هذا الإطار، أكد وزير السياحة على ضرورة العمل سويا من أجل تجسيد بنود مذكرة التفاهم التي تم إبرامها بين الجزائر والصين حول تسهيل تنقل أفواج السياح الصينيين إلى الجزائر، بالإضافة إلى التقريب بين المتعاملين السياحيين في البلدين ضمن عقود تعاون مشتركة بينهم بغرض تنظيم رحلات سياحية نحو الجزائر وكذا استفادة وكالات السفر الصينية من تسهيلات أمام المصالح القنصلية الجزائرية بالصين، إلى جانب ترقية الشراكة في مجال الاستثمار السياحي والتسيير الفندقي والرسكلة والتكوين في مجال الصناعة التقليدية.
من جانبه، أكد السفير الصيني عن استعداد بلاده الكامل لدعم مسار تنمية السياحة بالجزائر والعمل على تشجيع تنقل السواح الصينيين نحو الجزائر باعتبار الصين أكبر الأسواق الموفدة للسواح وكذا توسيع العلاقات الثنائية بغرض بناء علاقات متينة في مجال السياحة والصناعة التقليدية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق