رياضة دولية

بوفون: عانيت من نوبة ذعر

قال الحارس الإيطالي المخضرم جيانلويجي بوفون، إن حياته لم تكن وردية مثلما تبدو من الخارج، مؤكدًا أنه تعرض للحظات معقدة عندما كان يعاني من أزمات نفسية.
وقال بوفون في تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية: “لأشهر لم يكن هناك أي معنى للأشياء. بدا أن الجميع يسأل عن بوفون، ولكن لا أحد يريد أن يعرف ما يحدث لبوفون، لقد كان وقتا صعبًا للغاية”.
وأضاف: “كنت في الـ25 من عمري وكنت في أفضل لحظة في مسيرتي، وقبل إحدى المباريات في الدوري ذهبت لمدرب الحراس وأخبرته بأنني لا أستطيع القيام بالتدريبات. لم أشعر أنني قادر على فعل شيء، لقد عانيت من نوبة خوف”.
وعن تغلبه على هذه اللحظة، تابع: “لقد أدركت أنني أمام مفترق طرق، إما أن أتعامل مع الأمر أو ينتهي كل شيء. لم أكن خائفًا أبدًا من إظهار مشاعري ولا أخجل من ذلك، لقد كنت أعاني من نوبات خوف وذعر”.
يذكر أن بوفون انتقل في الصيف الماضي من جوفنتوس الإيطالي، إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، بعدما أمضى سنوات عديدة مع البيانكونيري حقق فيها العديد من الألقاب والأرقام القياسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق