ثقافة

تأجيل التظاهرات الثقافية بباتنة بسبب “الكورونا”

في حين تستمر فعاليات المعرض الوطني للكتاب

أعلنت مختلف دور الثقافة بولاية باتنة عن تعليق مختلف نشاطاتها الثقافية المبرمجة على غرار المسرح الجهوي بباتنة الذي كان من المرتقب أن يحيي مهرجان أوراسيس “نجوم الاوراس” في طبعته السادسة   إلى جانب دار الثقافة محمد العيد آل خليفة والمكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية والنشاطات والفعاليات الثقافية التي كانت من المزمع  تقديمها في اليوم العالمي للشعر.

وجاء ذلك بعد البيان الذي أعنلته وازرة الثقافة حول  تأجيل كل النشاطات والتظاهرات الثقافية والإبداعية والفكرية إلى أجل لاحق، وذلك في إطار الإجراءات الوقائية التي اتخذتها الدولة بعد ظهور فيروس كورونا في بعض المناطق، سواء ما تعلق بالفعاليات والنشاطات المبرمجة من طرف الجمعيات والمتعاملين الخواص في المرافق التابعة لقطاع الثقافة.

من جهته يواصل المعرض الوطني للكتاب في طبتعه الرابعة سلسلة ندواته الثقافية وكذا بيع واهداء لمختلف الكتاب بقاعة أسيحار إلى غاية 21 مارس الجاري، اين سيتم تقديم برنامج خاص بالأطفال يتمثل في السوربان المدرسي وندوة ثقافية حول النضال والثورة في الأدب الجزائري، والفعل الثقافي في مدينة باتنة بين اليوم والأمس والفعل الثقافي وتأثيره على العمل الخيري يشرف عليه كوكبة من المختصين والأكاديميين، في حين سيشههد جناح جمعية الشروق الثقافية واتحاد الكتاب الجزائريين فرع باتنة استضافة كل من الكاتبة دليل مكسح وعبير بعلي الشريف والاديب سامي بدري والكاتب بلقاسم عمار حكيم والكاتب حمادي بوقطوشة والكاتب سامعي علي، على أن يعرف الحفل الاختتامي تكريم شخصيات أدبية من داخل وخارج ولاية باتنة.

الجدير بالذكر أن فعاليات المعرض الوطني للكتاب التي عرفت انطلاقتا لها يوم 18 فيفري إلى غاية 21 مارس الجاري، في طبعته الرابعة والمنظم من طرف ومساهمة مؤسسة  G OF EXPO وتأطير البرنامج الثقافي من طرف جمعية  الشروق الثقافية لولاية باتنة واتحاد  الكتاب الجزائريين فرع باتنة، جاءت تحت شعار “مجتمع يقرأ-مجتمع يبني”، وشهد اقبالا ملحوظا من طرف القراء وعشاق الجديد في عالم الكتاب الورقي.

رقية. ل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.