رياضة وطنية

تأخر عقد الجمعية الانتخابية يزيد الغموض ويثير تساؤلات الحراكتة

إتحاد عين البيضاء

علمت “الأوراس نيوز” أن الهيئة المسيرة تقوم بآخر الترتيبات اللازمة قبل عقد الجمعية العامة العادية المرتقبة قبل نهاية الشهر الجاري، وذلك بعد الحصول على رخصة استثنائية لعقد الجمعية الإنتخابية خصوصا مع إنتهاء أجال عقد الجمعيات العامة والإنتخابية فالكل في بيت الحراكتة ينتظر حسم هذه القضية مبكرا من خلال تزكية واحد من المترشحين الأربعة لرئاسة الفريق لعهدة أولمبية جديدة وكذا إعادة النظر في تركيبة الجمعية وفسح المجال لمن سيتولى شؤون تسييرها فالهيئة المسيرة تقدمت بطلب لمديرية الشباب والرياضة وكذا ممثل الولاية بطلب لعقد الجمعية الإنتخابية وفي حال عدم تلقي رد إيجابي حول موعد عقد الجمعية الإنتخابية فإن الحل يكمن في تعيين ديريكتوار من أجل تسيير النادي لتفادي التأخر في انطلاق التحضيرات، وهو الحل الوحيد حسب أعضاء من الجمعية العامة لإخراج الحراكتة من النفق المظلم فالوضع الحالي يحتم تعيين لجنة مؤقتة أما يسمى بالديريكتوار يتولى مسؤولية تسيير الفريق لغاية انتخاب رئيس جديد للفريق ، وذلك تحسّبا لقرب موعد انطلاق البطولة التي لم يعد يفصلنا عنها الكثير.

كما كشف مصدر مؤكد من بيت الحراكتة، عن وجود تحركات خفية، بهدف إختيار مرشح الإجماع من بين الرباعي المتقدم للرئاسة والاقتراح عليه تشكيل إدارة جديدة، تتولى الإشراف على تسيير النادي في الموسم الجاري، خاصة وأن المكتب المسير الحالي يتشكل جله من لجنة الإنقاذ ويدور حديث قوي عن رغبة السلطات المحلية، في إقناع أحدهم برئاسة الفريق وكذا تدعيم المكتب المسير وذلك على أمل تشكيل إدارة قوية تكون قادرة على تجاوز التحديات الكبيرة، التي تنتظر النادي في الموسم الجاري.

أحمد أمين. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق