ثقافة

تبسة تحتفي باليوم العالمي للشعر بإلقاءات شعرية متنوعة

الاحتفالية أقامها المكتب الولائي لبيت الشعر الجزائري

احتضت أمس الأول،  دار الثقافة محمد الشبوكي لولاية تبسة، فعاليات اليوم العالمي للشعر، بحضور الكتاب والأدباء والمهتمين بهذا المجال.

الاحتفالية التي أقامها المكتب الولائي لبيت الشعر الجزائري، حملت شعار “الشعر لغة الإنتصار”، تميزت بتسطير برنامج ثقافي متنوع تزامن هو الآخر وعيد النصر، على غرار إلقاءات شعرية تناول من خلالها الشعراء جوانب عديدة، ما سمحت هذه التظاهرة للمشاركين  فيها من خلق فضاء ينثرون من خلاله إبداعاتهم.

وعلى هامش الاحتفال باليوم العالمي للشعر، قدمت الدكتورة جمعة طيبي مداخلة حول الشعر في عيده العالمي مع ربطه بالثورة والانتصار، إلى جانب تخصيص جناح خاص بلوحات الفنان التشكيلي قدور كلاع.

المشاركون في هذه الاحتفالية ثمنوا مجهودات القائمين عليها لما اتحت لهم من فرصة لتكريم الشعراء وإحياء هذه الفعالية، اعترافا بمكانة الشعر وتشجيع المبدعين لاسيما الناشئين منهم على خوض غمار الكتابة والتصديح بقصائدهم، كما عبروا بالمناسبة عن ارتياحهم بعودة الأنشطة الثقافية بعد طول غياب، كون الشعر رسالة سامية يستوجب إيلائه أهمية عبر مثل هذا النوع من التظاهرات الثقافية.

حفيظة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق