الأورس بلوس

تبسة تهيأ بوابتها الأربعة

شدّد والي ولاية تبسّة “عطالله مولاتي” على ضرورة العمل من أجل تحسين واجهات ومحيط ومداخل المراكز الحدوديّة الأربعة بإقليم الولاية، (بوشبكة، رأس العيون، المريج وبتيتة) التي تعرف حركة كبيرة، كما شدد على وجوب تهيئة كافّة الظّروف لتسهيل مهامّ المصالح الشّرطية والجمركيّة العاملة بهذه المراكز الحدودية وتطوير أدائهم، وتسخير الوسائل والمعدّات اللاّزمة للغرض، وإعادة الاعتبار للأجنحة الإداريّة، لأجل تسهيل حركة المسافرين والحرص على تقديم أرقى الخدمات لهم، وإعادة تأهيل محيط وساحات المركز الحدودية ودورات المياه، وإعادة الاعتبار لشبكات التطهير والاعتناء بنظافة البيئة ونقاوة المحيط ومواقف السيّارات وتوفير الأمن بها، حرصا على عدم التّعرض للمسافرين ومضايقتهم، فضلا على تهيئة قاعات الانتظار وتزويدها بالمستلزمات الضّرورية، والحرص على جعل وكالات التأمينات تعمل على مدار الساعة خدمة للمسافر، داعيا في ذات السّياق رؤساء البلدياّت الحدوديّة، إلى حسن استغلال الألف وستّمائة منصب شغل الذين استفادت منهم البلديّات المعنيّة في إطار ترقية سياسة الشغل بالمناطق الحدوديّة، مع تهيئة مساحات لإيداع البضائع الجمركيّة، وفتح أفاق جديدة للاستثمار في المناطق الحدوديّة، وإنشاء محلاّت تجاريّة وخدماتيّة بما يمكّن من خلق حركيّة تجاريّة واقتصاديّة، تواكب تلك الحركيّة التي تشهدها المراكز الحدوديّة الأربعة، التي فاقت إيراداتها الجبائيّة للسّنة المنقضية، الستّة عشر مليار وسبعمائة مليون سنتيم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق