ثقافة

تتويج ثلاث أعمال بجائزة “زوليخا السعودي” لأدب الشباب

في طبعتها الأولى بولاية خنشلة

احتضن المتحف العمومي الوطني بخنشلة فعاليات الإعلان عن الفائزين الأوائل في المسابقة الولائية لـ ” أدب الشباب ” في الشعر والقصة القصيرة والخاطرة والتي حملت اسم الأديبة الراحلة (زوليخا السعودي) في طبعتها الأولى والتي اختارتهم لجنة التحكيم المكونة من الدكتورة شتوح زهور من جامعة باتنة1 والدكتورة والشاعرة دليلة مكسح من جامعة باتنة 1 والتي أسفرت عن العمل الفائز في جنس الخاطرة ” شخصيات في رواية ” للكاتبة فطيمة عوايجية والعمل الفائز في جنس القصائد الشعرية قصيدة ” عزف على سلم الحنين ” للشاعر كريم دزيري والعمل الفائز في جنس القصة القصيرة ” محطة أمل” للكاتب عمامري فيصل محمد.
كما اختارت لجنة التحكيم 10 أعمال ناجحة بغية طبعها للتعريف بأسمائهم في الساحة الأدبية المحلية والوطنية.
مدير المكتبة السيد نذير بوثريد أكد للأوراس نيوز أن هذه المسابقة في طبعتها الأولى تعتبر نشاط جديد لخلق التنوع الأدبي والفني الذي تقدمه المكتبة، مشيرا أن الأعمال تم دراستها والتدقيق فيها بشكل جيد قبل ان يتم اختيار الأعمال الفائزة، ومواصلة العمل في انجاح وإبراز مختلف المواهب التي تزخر بها الولاية.
وفي سياق مختلف ومواصلة للبرنامج المسطر من طرف المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة للاحتفال بالذكرى 64 لإندلاع الثورة التحريرية المباركة نظمت المكتبة الرئيسية معرض للكتاب من المكتبة المتنقلة بساحة عباس لغرور وسط مدينة خنشلة.

معاوية. ص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق