محليات

تجــاوزات في التسيير ببلدية عــين الزيتــون

الوالي قام يإيفاد لجنة تحقيق

حلت مؤخرا ببلدية عين الزيتون، لجنة تحقيق تم إيفادها من قبل والي الولاية، بعد أن وجه عضو بالمجلس الشعبي البلدي الذي يترأس لجنة الشؤون الاجتماعية و الثقافية والصحية طلبه إيفاد لجنة تحقيق تسلمت “الأوراس نيوز” نسخة منه يحمل في طياته جملة من التجاوزات تشير إلى عدم التسيير المثالي لشؤون البلدية.
وورد في التقرير وبأدلة وأرقام تشكك في المبالغ الواردة من على الفواتير الخاصة بشراء قطع الغيار التي بلغت 270 مليون سنتيم مما يشير إلى تأويلات أخرى أين نجد أضعف فاتورة قد بلغت قيمتها 500 مليون سنتيم وأعلاها 900 مليون سنتيم وحسب التقرير أن ما دفعه إلى مراسلة السيد الوالي هو التلاعب بأموال البلدية ليكون المسؤول الأول على بينة مما يجري في البلدية كما ذكر التقرير سوء التحكم والإستهلاك العشوائي وغير القانوني للكهرباء أين بلغت فتورته 30 مليون سنتيم حيث يستفيد بعض الأشخاص من استهلاك الكهرباء على حساب البلدية وقد تتجاوز حسبه الـ120 مليون سنتيم سنويا بالإضافة إلى أشخاص مقيمين ببعض المشاتي يستهلكون الكهرباء لمصالحهم على حساب البلدية لمدة تفوق 6 سنوات.
ويضيف التقرير أن ملعبا جواريا قد تم استغلاله من أحد الأشخاص ببلدية الفجوج وحوله إلى مرعى لمواشيه ليحرم شباب القرية من هذا المرفق الرياضي .

لمودع ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق