محليات

تجمعات سكنية تغرق في مياه الصرف بباتنة

انسداد البالوعات بسبب عدم وجود أغطيتها

تطرح وضعية بالوعات الصرف الصحي عبر عديد أحياء مدينة باتنة، تساؤلات عدة خاصة في ظل انسداد بعضها وتعرض أغطية بعضها الآخر للسرقة، حيث وقفت “الأوراس نيوز” على وضعية بعض البالوعات في عدد من الأحياء السكنية والتي تتحول إلى مسابح مفتوحة مع كل تساقط للأمطار.
وتشهد في ذات السياق الممرات الرئيسية لحملة 1 وضعا مشابها حيث تسبب انسداد البالوعات في تجمع المياه القذرة بمحاذاة الطرقات التي تحولت إلى مستنقعات، فيما زاد تراكم القمامة الوضع تأزما، في مشهد كارثي يثير الاشمئزاز ويحول دون عبر الراجلين والمركبات بسبب المياه القذرة التي تسببت أيضا في انتشار الروائح الكريهة، إضافة إلى تشويه المنظر الجمالي للطرقات.
وفي سياق مشابه طالت مؤخرا سرقة أغطية البالوعات النحاسية الأحياء السكنية بالقطب العمراني حملة 3 بباتنة، ما أثار استياء السكان المجاورين للطريق لاسيما أصحاب المركبات، وهو الوضع الذي دفع بعض الأشخاص وضع إشارات معينة وتغطية البالوعات ببعض الأخشاب للفت انتباه المـارة وذلك تفاديا لوقوعهم في فخ غياب أغطية بالوعات الصرف الصحي، وقد شهدت هذه الظاهرة الطرق المحاذية لمركز التكوين المهني بالإضافة إلى الأحياء السكنية المجاورة.
وأبدى السكان تخوفهم من عواقب الأمر كوقوع حوادث مرور وكذا تراكم الأتربة والنفايات ما يؤدي إلى انسداد مجاري الصرف الصحي تزامنا وسقوط الأمطار والسيول الجارفة التي تسجل خلال فصل الشتاء.
حفيظة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.