منوعات

تحدي صعب لجمع تبرعات للأعمال الخيرية

سباق الطين في بريطانيا..

ربما يكون السباق الوحيد في العالم الذي يعرض ملابس المشتركين فيه للضرر، حيث يقوم مئات المتسابقين بالركض في الطين، والزحف عبر قاع أحد الأنهار في مدينة إيسيكس في انجلترا، وذلك بشكل سنوي خلال شهر ماي، ضمن مهرجان الركض في الطين.
ويرتدي المشاركون في السباق بدلات تنكرية تشبه أبطال الأفلام الأسطورية مثل باتمان بالإضافة إلى الشعر المستعار الأخضر اللامع والفساتين الغريبة، وذلك خلال فعاليات السباق الذي يبلغ طوله 400 متر.
ويرجع تاريخ ذلك الحدث الرياضي إلى عام 1973، عندما قام حوالي 20 شخصا بالعبور عبر النهر مع انخفاض المد، وبعد حوالي 46 عاما، يستقطب السباق المتسابقين والمشهدين من جميع أنحاء العالم، ويتم جمع الآلاف من الجنيهات للأعمال الخيرية.
ركض المئات من المتسابقين في الطين، وانزلقوا عبر قاع نهر بلاك ووتر في إسيكس، حيث لا يمكن العبور من خلال النهر بدون قارب، عند انخفاض المد الذي يكشف الوحل الأسود في قاع النهر، وذلك بالقرب من اليخوت والقوارب خاصة في أشهر الصيف عندما يتم إرجاع القوارب مرة أخرى إلى الماء في ظل الطقس الدافئ، وفقا لجريدة الديلي ميل البريطانية.
يستغل ذلك الحدث في جمع الأموال للأعمال الخيرية، وقال برايان فازينغتون، رئيس سباق مالدون، أن العام الماضي حضر ما يقرب من 20 ألف شخص، حيث تم جمع المزيد من الأموال للجمعيات الخيرية، كما سبق وأن جمعنا أكثر من 35 ألف جنيه استرليني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق