إقتصاد

تحرير عمليات استيراد البضائع من جديد

بعد أن خضعت للإلغاء من الاستيراد خلال 2018

أصبحت عمليات استيراد المنتوجات تنجز بحرية طبقا لأحكام الأمر رقم 03-04 المؤرخ في 19 جويلية 2003 المعدل والمتمم المتعلق بالقواعد العامة المطبقة على عمليات استيراد البضائع وتصديرها، حسبما أعلنته وزارة التجارة.

وأوضحت الوزارة أن البضائع والمنتجات التي خضعت للإلغاء المؤقت من الاستيراد خلال 2018 أصبحت تستورد بحرية مقابل دفع الرسم الإضافي الوقائي المؤقت، كما ذكرت في هذا الصدد بأن استحداث الرسم الإضافي الوقائي المؤقت كأداة تعريفية جاء لأسباب متعلقة بحماية ميزان المدفوعات وتشجيع الإنتاج الوطني وتطوير الصناعات الناشئة، وبهذا فإن الرسم الإضافي الوقائي المؤقت يشمل عدة مجموعات من المنتجات على غرار اللحوم البيضاء والحمراء (باستثناء لحم البقر المجمد) والفواكه الجافة والفواكه الطازجة (باستثناء الموز) والخضر الطازجة واللحوم المعدة والأسماك المعدة والفواكه المعلبة أو المحضر، كما يخص المواد الغذائية المعدة وإعدادات الحساء والشربة ومشتقات الحبوب والاسمنت ومستحضرات التجميل والمناديل الورقية.

وتضاف إليها بضائع مثل المنتجات البلاستيكية والصناديق والعلب الخشبية والسجاد وأغطية نسيجية أخرى للأرضيات والرخام والغرانيت في شكله النهائي والسيراميك النهائي والمواد المصنوعة من السيراميك والزجاج والأعمال الزجاجية والأعمال من الحديد المصهور والألمنيوم وأعمال الألمنيوم كما يشير البيان إلى مواد السباكة الصحية والمقاعد والأثاث والثريات والآلات والتجهيزات الكهرومنزلية والهواتف النقالة وغيرها، موضحا ذات المصدر أن البضائع والمنتجات المعرفة وفق البند التعريفي الفرعي والتي تخضع للرسم الاضافي المؤقت الوقائي هي محددة في القائمة الملحقة في قرار وزارة التجارة المؤرخ في 26 جانفي 2019 (الجريدة الرسمية رقم 06).

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق