محليات

تحقيقات في ظروف بيع اللحوم بسوق عين ولمان

جمعية حماية المستهلك طالبت بغلق السوق

 

 

قامت لجنة الصحة والنظافة التابعة لبلدية عين ولمان في الجهة الجنوبية لولاية سطيف بتوجيه استدعاء لأصحاب الأكشاك الموجودة على مستوى سوق اللحوم الحمراء والأسماك، من أجل الإطلاع على السجلات التجارية، إضافة إلى التراخيص الصادرة عن المصالح البيطرية، بعد شكاوى صادرة عن منظمات حماية المستهلك.

وأكد رئيس المكتب الولائية لمنظمة حماية المستهلك رضوان ساتة بأن الجمعية قامت بمراسلة مصالح الولاية وبلدية عين ولمان، قصد التحرك من أجل غلق هذا السوق، أو توفير كل الظروف الملائمة لنشاط التجار بها بخصوص ظروف البيع وعرض المنتوجات، مشيرا إلى أن عرض هذه اللحوم الحمراء يتم دون احترام سلسلة التبريد، من خلال عرضها في الهواء مباشرة، سواء خلال الفترة الصيفية أو الشتوية وعدم إعطاء أهمية لعامل ارتفاع أو انخفاض درجة الحرارة، وما قد يسببه ذلك على هذه المواد، مضيفا بأن ذلك يتسبب في خطورة على المستهلكين، خاصة وأن هذه اللحوم والأسماك غير محمية من الغبار ومختلف العوامل الطبيعية والملوثات.

ويعتبر سوق عين ولمان من الأسواق الأسبوعية التي تفتح كل يوم خميس وتشهد إقبالا كبيرا للغاية من طرف التجار القادمين من بلديات المنطقة الجنوبية، علاوة على بعض الولايات المجاورة، كما أن الزبائن يأتون من مختلف المناطق، على غرار أصحاب المحلات التجارية المتخصصة في بيع الشواء، نظرا لكون المنطقة معروفة على الصعيد المحلي بهذه المطاعم، حيث يأمل زوار السوق في تحسين ظروف بيع اللحوم والأسماك مستقبلا.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق