فضاء الجامعة

“تحليل المحتوى” موضوع ندوة تكوينية بجامعة باتنة 1

احتضنته كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية

احتضنت دار المقاولاتية بجامعة باتنة 1 يوم أمس الأول ندوة تكوينية حول تحليل المحتوى وتطبيقاته في العلوم الاجتماعية، المنظم من طرف مخبر التطبيقات النفسية في الوسط العقابي، حيث استهلت الندوة بكلمة رئيس الندوة الأستاذة يحيى فتيحة تحدثت فيها عن الأسباب التي دفعتها إلى اختيار هذا العنوان بالضبط رفقة طالبات علم النفس العيادي، وبعدها قدمت الكلمة للمشرفة عن الندوة الدكتورة مزوز بركو التي أشارت بدورها هي الأخرى إلى أهمية الموضوع في البحوث النفسية والاجتماعية، كما قدمت الكلمة لمدير المخبر الأستاذ أمزيان وناس الذي نوّه هو الآخر إلى الأهمية العلمية للموضوع وسعيه لتقديم يد المساعدة لطلبة الدكتوراه وكل من لديه فكرة من أجل انجازها، داعيا إلى توثيق هذه المداخلات ليستفيد من الطلبة في قادم الدفعات، وبعد الكلمات الافتتاحية أعطى عميد الكلية شارة الانطلاق لفعاليات الندوة التكوينية التي حضرها الكثير من الأساتذة والمهتمين الذين استحسنوا كثيرا هذه المبادرة خاصة أنها مهتمة ببحوث تحليل المضمون.
وتضمن الملتقى برنامجا ثريا خاصا بالمداخلات موزع على جلستين، حيث تضمن مداخلات حول الدراسات الكمية والكيفية “متى وكيف نختار”، وعرض نموذج تحليل المحتوى في علم النفس العيادي، وكذا الضوابط الموضوعية لتحليل المحتوى كأداة في البحوث النفسية، أما آخر المداخلات في الجلسة الأولى فحملت عنوان استخدامات تحليل المضمون في البحوث الاجتماعية (المنطلقات النظرية والتطبيقات العملية)، أما الجلسة الثانية فحملت مجموعة من المداخلات بداية بالأطر المنهجية والتطبيقية في العلوم النفسية والتربوية، ومداخلة أخرى تحليل الخطاب والتناول الإكلينيكي، المعالجة الإحصائية في تحليل المحتوى، تحليل المحتوى في العلوم النفسية، وعرفت الندوة التكوينية تعليق مجموعة من الجداريات التي تظهر بعض المفاهيم المرتبطة بهذا المضمون، كما تضمن اليوم مدخل مفاهيمي لتحليل المحتوى، واختتمت بمداخلة تحليل المحتوى بين منهجية البحث والقياس النفسي.
وقد عرف هذا اليوم لدراسي تواجبا كبيرا من طرف المهتمين والمتخصصين سيما أنه يصب في موضوع مهم وهو تحليل المحتوى، وهو الذي أصبح يمثل منعرجا وتوجها بحثيا جديدا في العلوم النفسية بعدما اشتهر في علوم الإعلام والاتصال بشكل كبير.

هشام بطاهر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق