محليات

“تخبط” في تعيين والي باتنة الجديد!

الرئاسة تفصل في خليفة "صيودة" بعد تحفظها على بوزقزة

في الوقت الذي كان فيه سكان ولاية باتنة، ينتظرون تنصيب الوالي الجديد “الوناس بوزقزة” رسميا على رأس عاصمة الأوراس خلفا لعبد الخالق صيودة المُعين على رأس الجزائر العاصمة، قررت الرئاسة إجراء حركة جزئية أخرى في سلك الولاة، قضت بموجبها تعيين والي سوق أهراس، محمدي فريد، واليا  لولاية باتنة خلفا لوناس بوزقزة الذي لم يتسلم حتى قرار تحويله إلى باتنة.

يأتي ذلك بعد إجراء رئيس الدولة عبد القادر بن صالح حركة جزئية في سلك الولاة تمخض عنها تعيين الوناس بوزقزة الأمين العام لولاية سطيف واليا جديدا لولاية باتنة خلفا لعبد الخالق صيودة الذي نقل إلى العاصمة خلفا عبد القادر زوخ، قبل أن تتراجع عن ذلك بعد مرور 5 أيام من هذه الحركة وتقرر نقل بوزقزة إلى ولاية سوق أهراس مع استخلافه بوالي هذه الأخيرة فريد محمدي، في قرار يثبت مدى التخبط الذي تعيشه الحكومة خاصة أن الأمر يتعلق بمناصب هامة في الدولة، حيث كشفت مصادرنا أن سبب تحفظ الرئاسة على بوزقزة ونقله إلى ولاية سوق أهراس عوض تنصيبه بصفة رسمية بباتنة يعود إلى كون أصهار هذا الأخير من ولاية باتنة ما قد يخلق له مشاكل ومتاعب بالجملة، أين صاحب قرار تعيينه على رأس عاصمة الأوراس جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي لتقرر الرئاسة تحويله إلى ولاية سوق أهراس وتغلق بذلك باب التأويلات.

جدير بالذكر أن تنصيب والي باتنة الجديد فريد محمدي، سيتم بصفة رسمية اليوم حسب ما جاء في بيان لمصالح الولاية، ليباشر بعدها مهامه على رأس عاصمة الولاية الأوراس وهو الذي شغل واليا على ولاية سوق أهراس لمدة 6 أشهر قادما إليها من ولاية سيدي بلعباس التي شغل فيها منصب أمين عام وقبل ذلك رئيس دائرة بطيوة بولاية وهران.

ناصر. م

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق