إقتصاد

تخصيص أزيد من 100 مليار دولار أمريكي خلال العشر سنوات الأخيرة

لاستغلال موارد المحروقات

تم تخصيص ما قيمته 101 مليار دولار أمريكي خلال العشر سنوات الأخيرة لاستغلال موارد المحروقات، حسبما أفاد به أول أمس بوهران وزير الطاقة مصطفى قيطوني.

وأبرز السيد قيطوني خلال افتتاح الطبعة التاسعة للندوة-الصالون الدولية حول الصناعة البترولية والغازية في شمال إفريقيا (ناباك 2019) أن بخصوص استغلال موارد المحروقات قامت الجزائر ومن خلال المجمع البترولي الوطني سوناطراك بتخصيص ما قيمته 101 مليار دولار أمريكي خلال العشر سنوات الأخيرة لمجموع نشاطات السلسلة لإنتاج 2.031 مليون طن نفط مكافئ من المحروقات، مشيرا إلى أن نشاط الاستغلال-الإنتاج الذي نعول عليه للذهاب بعيدا استهلك وحده 76 في المائة من القيمة الإجمالية للاستثمارات وهو ما يمثل 76.8 مليار دولار أمريكي، مضيفا أن الاستثمارات في مجال المحروقات في الجزائر بلغت خلال 2018 ما قيمته 9.9 مليار دولار أمريكي، وبخصوص إستراتيجية سوناطراك آفاق سنة 2030، فإن المجمع البترولي الوطني يطمح إلى تحسين نسبة استرجاع الحقول المستغلة، كما أوضح السيد قيطوني.

وفيما يتعلق بسلسلة المصب البترولي، ذكر الوزير أن الهدف الرئيسي هو زيادة وتحسين القدرة على معالجة البترول الخام التي مرت من خلال برنامج تأهيل المحطات الوطنية للتكرير من 22 مليون طن في 2008 إلى 30 مليون طن في الوقت الراهن، وتوقع قيطوني أن تساهم إستراتيجية سوناطراك سنة 2030 في تحقيق إضافة تقدر ب 68 مليار دولار أمريكي في رقم الأعمال وزيادة ب 50 في المائة في صادرات الغاز.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق