رياضة وطنية

تخصيص مداخيل مباراة الكأس أمام سطيف للطفل هشام

إتحاد عنابة

برمجت لجنة تنظيم منافسة الكأس لقاء الذهاب من الدور ربع النهائي لمنافسة كأس الجمهورية بين إتحاد عنابة ووفاق سطيف يوم 19 فيفري الجاري بملعب 19 ماي 1956 وهو الأمر الذي جعل الطاقم الفني يفكر في إراحة بعض اللاعبين الأساسيين خلال مباراة نهاية الأسبوع الجاري أمام إتحاد الحراش خاصة أن التشكيلة العنابية ضيعت بنسبة كبيرة حظوظها في لعب ورقة الصعود هذا الموسم بعد إرتفاع الفارق عن صاحب المرتبة الثالثة إلى 5 نقاط كاملة.
وقررت إدارة الإتحاد تخصيص مداخيل مباراة الكأس أمام الوفاق من أجل مساعدة الطفل هدلي هشام وهو من ذوي الإحتياجات الخاصة ويبلغ من العمر 10 سنوات وبحاجة إلى عملية تركيب أطراف صناعية لكي يتمكن من المشي، علما أن الإدارة العنابية قررت رفع ثمن التذاكر إلى مبلغ 300 دج وهو الأمر الذي لم يتقبله أنصار الإتحاد مطالبين بالمحافظة على نفس الأسعار المطبقة في مباريات البطولة وهذا من أجل المساهمة في حضور قوي للأنصار، وقرر رئيس الإتحاد عبد الباسط زعيم عقد ندوة صحفية نهار اليوم وهذا من أجل الرد على مطالب المدرب السابق للفريق كمال مواسة والذي قرر اللجوء إلى لجنة المنازعات من أجل الحصول على تعويض مالي بقيمة 17 شهرا وهذا على الرغم من أن زعيم أكد في وقت سابق أن الطاقم الفني تحصل على 10 أجور كاملة عن الموسم الحالي.
بدري. ع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق