وطني

تدشين جامع الجزائر قريبا

قرار تسييره بيد مجلس الوزراء

أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أمس الأول بالجزائر العاصمة، أنه سيتم “قريبا” الانتهاء من أشغال إنجاز جامع الجزائر وتدشينه.
وأوضح عيسى بمنتدى جريدة الشعب أن أشغال إنجاز جامع الجزائر توشك على الانتهاء وسيتم تدشينه “قريبا”، مشيرا إلى أن تاريخ التدشين “يرجع إلى رئيس الجمهورية”.
وذكر في نفس الإطار أن إمام الجامع سيكون “جزائريا” وأنه “سيتعاقب على منبره مجموعة من الأئمة من مختلف جهات الوطن”.
وكشف في سياق متصل أنه سيتم في غضون الشهر الجاري عقد مجلس وزاري مشترك لتحديد الهيئة المتعددة القطاعات التي ستتكفل بتسيير المرافق الثقافية والدينية الملحقة بالجامع.
يذكر أن جامع الجزائر يضم، بالإضافة إلى قاعة الصلاة، مجموعة من المرافق من بينها معهد عالي للتكوين، دار للقرآن، مركز ثقافي، مكتبة، منارة ومتحف، علاوة على مركزين للبحث.
وفي موضوع آخر، أكد الوزير أن اللجان المكلفة بمتابعة الانشغالات التي عبرت عنها التنسيقية الوطنية للائمة “تسير بطريقة سلسة وتعمل في جو من الالتزام بهدف الاستجابة لمطالب الأئمة”.
وقال الوزير أنه يتم العمل على “إزالة كل العقبات التي تحول دون أداء الأئمة لواجبهم وأداء رسالتهم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق