إقتصاد

تدشين مركب جديد لمجمع “سانوفي- الجزائر” بالمدينة الجديدة سيدي عبد الله

صناعة صيدلانية

تم أول أمس، تدشين مركب صيدلاني جديد تابع لمجمع “سانوفي- الجزائر” الأكبر على مستوى الافريقي من حيث طاقة الانتاج و قدرات التوزيع، وقد تم انجاز هذا المركب الذي قدرت قيمته الاستثمارية بـ 10.6مليار دينار(85 مليون أورو) على مساحة تقدر بـ 6.6 هكتار منها 3.3هكتار مخصصة لوحدات الانتاج والتوزيع والتخزين حسب شروح مسؤولي مجمع “سانوفي – الجزائر” خلال حفل تدشين المركب حضره وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي.

حيث يشغل هذا المركب الذي يأتي لتدعيم نسيج المصانع الصيدلانية في البلاد قرابة 400 عامل كما يتمتع بطاقة انتاجية تصل الى 100 مليون وحدة سنويا تشمل نحو 100 صنف صيدلاني موجهة لعلاج العديد من الامراض على غرار السكري و أمراض القلب والأعصاب ومستحضرات معالجة الآلام حسب توضيحات الرئيس المدير العام لشركة سانوفي الجزائرحيسامشرايتح، حيث أكد ذات المسؤول أن الشروع في عمليات تسويق هذه المنتجات ستنطلق اعتبارا من العام القادم 2019 بعد استيفاء كل مراحل التصديق لدى وزارة الصحة والسكان واصلاح المستشفيات،
واضاف شرايتح خلال الندوة الصحفية التي نشطها على هامش حفل التدشين أن هدفهم خلال سنة 2019 تحقيق الوثبة المسطرة خصوصا وأن عمل كبير ما يزال في الانتظار يتمثل في استكمال مراحل الـتأهيل والتصديق، مؤكدا أن المصنع دخل حاليا مرحلة التجارب التقنية وسيدخل عما قريب مرحلة الاجراءات التنظيمية وبالتالي استلام التصديق اللازم للحصول على الاعتماد النهائي.
وفي رده على سؤال حول الاهداف المسطرة للمجمع بخصوص نشاط تصدير المنتجات الصيدلانية المنتجة بالجزائر قال شرايتح أن التركيز حاليا منصب حول إطلاق نشاط المركب بشكل ناجع وفعال، مؤكدا أن المركب سيحرص على انتاج أكثر الاصناف المنتجة من طرف “سانوفي” وقبل التفكير في توسيع نشاطاته نحو التصدير يحب أولا يضيف المتحدث-ضمان الانطلاقة القوية واحترام الالتزامات خصوصا في مجال تأمين التموين وبعدها يمكن للمركب التفكير في اقتحام الاواق الخارجية انطلاقا من الجزائر.
واضاف ذات المسؤول أنه وبعد دخول المصنع حيز الانتاج فعليا سترتفع حصة “سانوفي” من المنتجات المصنعة محليا تدريجيا لتصل الى 85 بالمائة من مجمل نشاطاتها في الجزائر مقابل 65 بالمائة حاليا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق