إقتصاد

تراجع الإنتاج الصناعي للقطاع العمومي

خلال الثلاثي الثالث 2018

تراجع الإنتاج الصناعي للقطاع العمومي بنسبة 06 بالمائة خلال الثلاثي الثالث من سنة 2018 مقارنة بنفس الفترة من 2017، حسبما علم لدى الديوان الوطني للإحصائيات.

وانخفض الإنتاج الصناعي في قطاع المحروقات بنسبة 78 بالمائة خلال الربع الثالث ل2018 من السنة الجارية مقارنة بنفس المرحلة من 2017، ووفقا لبيانات الديوان فقد شهد نشاط تمييع الغاز الطبيعي تراجعا ملحوظا بـ259 وهو ما ساهم شكل واسع في تراجع أداء قطاع المحروقات خلال الثلاثي الثالث، كما سجل إنتاج النفط الخام والغاز الطبيعي تراجعا بنسبة 31 بالمائة، بينما انخفض نشاط تكرير النفط الخام من حيث الإنتاج بـ 118 بالمائة.

وعموما، تميز قطاع الطاقة (كهرباء ومحروقات..) بنمو حجم إنتاجه بـ 14 بالمائة من سبتمبر إلى نوفمبر 2018 مقارنة بنفس الفترة لـ 2017، حسب بيانات الديوان التي تظهر أيضا أن منحى الانخفاض الانتاجي مس كذلك ثلاث قطاعات صناعية أخرى، كما يتعلق الأمر بكل من قطاع  صناعات الحديد الصلب والتعدين والميكانيك والكهرباء والإلكترونيك وصناعات النسيج وكذا صناعات مواد البناء، يضيف الديوان الوطني للإحصاء.

فيما سجلت صناعة الحديد الصلب والتعدين والميكانيك والكهرباء والالكترونيك تراجعا ب08 بالمائة في الإنتاج، ويمكن تفسير هذه النتائج السلبية بتراجع الإنتاج في عدة فروع من القطاع وعلى رأسها فرع صناعة سلع التجهيزات الميكانيكية (-65 بالمائة) وسلع التجهيزات الكهربائية (-129 بالمائة)، كما شهدت بعض فروع هذا القطاع نموا في الإنتاج لاسيما فرع صناعة السلع الكهربائية الاستهلاكية (+84 بالمائة) وسلع التجهيزات المعدنية (+399 بالمائة).

وفيما يخص صناعات النسيج، فقد سجلت أداء سيئا حيث تراجع إنتاجها ب126 بالمائة بسبب انخفاض نشاط تصنيع المعدات الوسيطة للنسيج (-171 بالمائة) وتصنيع سلع الاستهلاكية للنسيج (-58 بالمائة)، أما إنتاج مواد البناء، فقد سجل تراجعا للثلاثي الثاني على التوالي، وانخفض الإنتاج في هذا القطاع ب11 بالمائة خلال الثلاثي الثالث 2018 مقارنة بنفس الفترة من 2017.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق