إقتصاد

تسجيل 2112 مشروع سياحي وفندقي معتمد جديد عبر الوطن

منذ سنة 2008

أكد الأمين العام بوزارة السياحة والصناعة التقليدية، عبد الله احمد قاسي، أمس بورقلة أن 2112 مشروع سياحي وفندقي جديد معتمد تم تسجيله على مستوى الوزارة منذ سنة 2008 وإلى غاية 2018 بطاقة استيعاب إضافية تقدر ب 277.699 سرير.
وأوضح احمد قاسي خلال إشرافه على أشغال لقاء جهوي بمقر الولاية حول “تقييم و تنفيذ المخطط الجهوي للتهيئة السياحية 2008/ 2018” أن هذه المشاريع السياحية الجديدة التي من شانها أن تخلق 111 ألف منصب شغل مباشر جديد قد كلفت مبلغا استثماريا يقدر ب 1.493 مليار دج، ويتواجد من بين هذه المشاريع السياحية الاستثمارية 820 مشروع قيد الانجاز بطاقة استيعاب تقدر ب 120 ألف سرير من شأنها توفير 60 ألف منصب شغل، كما ذكره الأمين العام لذات الوزارة، كما يتضمن هذا البرنامج الاستثماري أيضا 11 مشروع سياحي في إطار الشراكة مع الأجانب بطاقة استيعاب تقدر ب 11.866 سرير خصص من أجلها غلاف مالي استثماري يناهز 116.96 مليار دج حيث يتم تجسيد ها مع مستثمرين من جنسيات مختلفة وذلك في إطار الاستثمارات المختلطة من صيغة 51/49، وفق ذات المسؤول .
وبحسب احمد قاسي فان الجهود التي قامت بها السلطات العمومية في إطار تنفيذ برنامج رئيس الجمهورية لبعث قطاع السياحة بالجزائر قد بدأت تعطي ثمارها في الميدان من خلال الإقبال الوسع للمستثمرين في لمجال السياحي و الفندقي، وأصبحت الحظيرة الفندقية بالجزائر إلى غاية السنة الجارية تحوز على 1.330 وحدة فندقية بطاقة استيعاب تفوق 118 ألف سرير مقابل 765 وحدة فندقية سنة 1999 بطاقة 62.200 سرير أي بتحقيق زيادة تناهز 56 ألف سرير و هو ما يقارب 50 بالمائة، يقول الأمين العام للوزارة، يضاف ذلك إلى النشاطات والبرامج المختلفة التي رافقت هذا البرنامج الاستثماري الطموح بدأ من التكوين وتفعيل مخطط جودة السياحة إلى كل ما تعلق بالترويج للوجهة السياحية للجزائر أو التسهيلات والتخفيضات الممنوحة للسياح سواء من ناحية تأشيرة الدخول أو في مجال النقل الجوي نحو الجنوب.
ويتم حاليا تنفيذ ورقة طريق على مستوى الوزارة بحيث تهدف إلى عصرنة القطاع من خلال إدراج التكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال أو رقمنة كل التعاملات التي تخص العلاقة بين الإدارة والمواطن والتسهيلات المرتقبة من برنامج لامركزية كل التعاملات.
كما اعتبر المتحدث بالمناسبة المخطط التوجيهي للتهيئة السياحية (آفاق 2030) الذي صادقت عليه الحكومة سنة 2008 الإطار الاستراتيجي والمرجعي للسياسة السياحية في الجزائر وهو يندرج ضمن المخطط الوطني لتهيئة الإقليم (آفاق 2030) الذي يحدد الأدوات الكفيلة بتنفيذها وشروط تحقيقها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق