محليات

تسجيل 848 إصابة بـ”الليشمانيوز” في بسكرة

منذ بداية السنة الحالية

كشفت مصالح صحية عن تسجيل ولاية بسكرة ل848 حالة إصابة بداء الليشمانيا الجلدية إلى غاية شهر أوت المنصرم، وهي الحصيلة التي تعد متراجعة بالنسبة للسنوات الماضية إلا أنها مازالت تشكل تهديدا لصحة الساكنة وخاصة الأطفال، كما أكدت ذات المصالح خلال مناسبة ماضية بأن عمليات مكافحة هذا المرض المعروف محليا باسم “حبة بسكرة” لم تحقق النتائج والأهداف المرجوة خلال هذا الموسم، بسب تقاعس البلديات وتماطلها في توفير الإمكانات اللازمة ومتابعة المرحلة الثانية من عملية مكافحة المرض من خلال مكافحة الحشرة الناقلة للمرض والقضاء عليها ومحاربة بؤر تكاثرها وتواجدها، حيث لم تتجاوز مرحلة التمديد لهذه العملية ال 52 بالمائة وسط التكاثر المستمر لهذه الحشرة خلال فصل الصيف وانتشارها بشكل رهيب علما انه تم تسجيل ارتفاع غير مسبوق بدرجات الحرارة خلال الصائفة الماضية مقارنة بالسنوات الاخرى، ويرجع السبب حسب ذات المصادر إلى جملة العوائق التي وقفت حجر عثر أمام الحملة التي عرفت نجاحات خلال السنوات الماضية ومن خلالها سجلت مصالح الصحة تراجعا في عدد الإصابات بين سنتي 2017 و 2018 مقارنة بالسنوات الماضية انطلاقا من سنة 2012 حيث تم تسجيل أكثر من 3000 حالة في حين لم يتجاوز عدد الحالات المسجلة خلال سنة 2017 ال 1169 حالة.
ما دفع بها لدعوة البلديات إلى ضرورة إنجاح الحملة القادمة وبذل كل المجهودات الكافية في ذلك، مع ضرورة التنسيق بين الجهات المعنية لتوفير الإمكانات اللازمة وخاصة العمال والنقل اللذان كثيرا ما شكلا عائقا أمام إنجاح هذه العمليات إضافة إلى آلة الرش التي صارت شبه مفقودة بعديد البلديات.
سهيلة. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق