رياضة وطنية

تعادل عادل بين عين فكرون وقايس

شباب عين فكرون - شباب قايس 0 / 0

فشل الشباب أمس في تحقيق الفوز الثاني له في مرحلة العودة وتأكيد الفوز الأخير في الداربي وبالعودة إلى مجريات اللقاء وعرفت المواجهة عدم المرور إلى مرحلة جس النبض من الفريقين حيث بدأت الآلة الهجومية للشباب المحلي في التحرك وغالمي يستقبل كرة جيدة وعلى الطائر كرته تجانب قائم الحارس بوحامو ببضع السنتيمترات ومع الضغط الكبير المفروض من أصحاب الأرض واعتماد قايس على الهجمات المعاكسة التي كادت أن تأتي بالهدف لو كانت قذفة مخلولة مؤطرة بعد هجمة معاكسة قادها مناوي، فيما لم تعرف الدقائق الأخرى محاولات خطيرة تذكر والاكتفاء بالهجمات العشوائية غير المركزة خاصة من قبل أصحاب الأرض إلى غاية الدقيقة (43) أين ضيع المهاجم كابري فرصة إفتتاح باب التسجيل بعد خروجه وجه لوجه مع الحارس بوحامو ليفترق الفريقان على نتيجة التعادل السلبي عودة الفريقين من غرف تغيير الملابس جاءت قوية من الفريقين حيث حاول كل فريق خطف هدف السبق لكن دون جدوى فرغم التغييرات التي قام بها المدرب توفيق كابري بإشراك كل من قارة طيايرة والعيفة إلى أن النتيجة لم تتغير في ظل غياب التركيز، والنجاعة الهجومية، إلى جانب اللمسة الأخيرة خاصة بالنسبة للبديل قارة الذي خانته الفعالية في مناسبتين ومع مرور الوقت نجح الضيوف في فك الخناق المضروب عليهم، حيث خرجوا من قوقعتهم، بالاعتماد على المرتدات الخطيرة، وسرعة مخلولة ومناوي لكن كل الفرص وجدت دفاعا قويا بقيادة رشدي قزاينية وفي ربع ساعة الأخير رمى أشبال كابري بكامل ثقلهم في المعسكر المقابل، غير أنه لا كابري سيد أحمد بكرة ثابتة في (78) ولا معيان بعد خروجه وجه لوجه في (د85) تمكنوا من اختراق دفاع قايس إلى غاية نهاية اللقاء بنتيجة التعادل العادل والذي لا يخدم الفريقين.

أحمد أمين. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق