العمود

تعبها اكثر منها

بطاقة حمراء

لا تزال معاناة تلاميذ مدرسة الشهيد محمد مقاوسي  ببلدية بوزينة متواصلة بسبب  التنقل  يوميا إلى  مدرسة الشهيد محمد عدواني  لتناول وجبة الغداء رغم وعود السلطات بتوفير مطعم مدرسي في القريب الا ان ذلك ما اتضح انه مجرد هروب الى الامام، الامر الذي دفع بالاولياء لان يعلقوا بان ما يتكبده اولادهم من عناء كل يوم اكبر مما يحصلون عليه كوجبة يفترض انها حق من حقوقهم في مدرستهم الام، فإلى متى ستستمر معانات هؤلاء التلاميذ يا ترى؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق