ثقافة

تعيين “ليلى بن عائشة” عضوا في المجلس الوطني للفنون والآداب لوزارة الثقافة

سطيف

تم تعيين البروفيسور ليلى بن عائشة عضوا في المجلس الوطني للفنون والآداب بوزارة الثقافة، كونها أستاذة في جامعة الآداب واللغات محمد لمين دباغين بسطيف وناشطة بالمسرح الجهوي للعلمة، ووجهت بن عائشة الشكر لوزارة الثقافة على الثقة الممنوحة لها وكذا إختيارها من بين مئات الفنانين على المستوى الوطني.

وقالت ليلى بن عائشة عن عضويتها في المجلس التابع لوزارة الثقافة :”المجلس يعتبر أعلى هيئة استشارية بوزارة الثقافة ويهتم بترقية وتطوير المجال الثقافي والفني، ومن بين المهام التي سيضطلع بها وكمهمة أولى ومستعجلة هي تقديم مقترح لصياغة قانون الفنان الذي يعول عليه كثيرا في الارتقاء بوضعية الفنان وحمايته، ناهيك عن مقترحات أخرى لتطوير وترقية الثقافة والفنون بشكل عام”.

وعن الدور المنوط بها في هذا المجلس قالت ليلى بن عائشة :”أنا حتما سعيدة بهذا التشريف الذي يجعلني وبقية الزملاء أمام مسؤولية كبيرة تحتم علينا ضرورة الحرص على ترقية الثقافة وتقديم مشاريع طموحة من شأنها تحقيق أو الإسهام في ذلك، وبناء على تكليف الوزيرة فإننا سنسعى إلى أن نفعل دورنا الاستشاري لنكون قلبا نابضا بمعية الطاقم الموجود للإسهام بجدية في إعطاء نفس جديد للثقافة في ظل الاستراتيجية التي تنتهجها الوزارة برعاية الوزيرة الدكتورة مليكة بن دودة، لتتكاثف جهودنا جميعا لتحقيق هذه الاستراتيجية والعمل على تفعيل دور الثقافة أكثر فأكثر بين الأفراد وفي المجتمع ككل”.

الجدير بالذكر أنه تم تنصيب محمد يحياوي رئيسا للجنة المتخصصة في إعانة الفنون والآداب، حسبما افاد به بيان لوزارة الثقافة و الفنون، إلى جانب  خمسة عشر (15) عضوا من بينهم  فنانين وكتاب وجامعيين.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق