رياضة وطنية

تغييرات كبيرة منتظرة على الجانب الإداري وأزمة المستحقات تلقي بظلالها

مولودية العلمة

باشر عدد من أعضاء الجمعية العامة للنادي الهاوي لمولودية العلمة في جمع التوقيعات من أجل سحب الثقة من الرئيس الحالي للنادي سمير رقاب وهذا بسبب فشله الذريع في تسيير الفريق خلال الموسم الحالي، وكان أعضاء المكتب المسير للنادي الهاوي قد أعلنوا في وقت سابق عن رغبتهم في الإستقالة جماعيا من تسيير الفريق إلا أن هذه الخطوة بقيت حبر على ورق لحد الآن، ومن المنتظر أن يعرف بيت المولودية هذه الصائفة تغييرات كثيرة وهذا في ظل رفض الأنصار لفكرة بقاء المسيرين الحاليين ومطالبتهم بفتح المجال أمام الأسماء الراغبة في رئاسة النادي من التجار ورجال الأعمال.

من جهة أخرى قرر المدير الفني للفريق علي مشيش ترقية لاعب واحد فقط من الفريق الرديف إلى تشكيلة الأكابر خلال الموسم الجديد ويتعلق الأمر بالمهاجم بودرامة فيما تقرر تسريح باقي لاعبي فريق الآمال بما في ذلك الحارس ولد السعدي وهذا بسبب عدم إقتناع مشيش بإمكانياتهم، وعلى صعيد آخر عرفت تدريبات الفريق عودة وسط الميدان المخضرم مراد دلهوم بعد أن غاب عن الحصة السابقة، وجاءت عودة دلهوم لتجعل مشاركته في لقاء هذا الأحد أمام إتحاد البليدة منتظرة، فيما سمح الطاقم الفني للثلاثي جمعوني، مداني وقنينة بالتدرب مع المجموعة بداية من حصة الأمس وهذا بعد أن غاب الثلاثي عن الحصة الفارطة بسبب إلتحاقهم المتأخر بالتدريبات.

وسارعت إدارة المولودية إلى طمأنة اللاعبين على مستحقاتهم المالية العالقة وهذا بعد أن هدد اللاعبون باللجوء إلى لجنة المنازعات التابعة للفاف من أجل تحصيل رواتبهم والتي تفوق 6 أشهر كاملة، حيث باتت إدارة المولودية مطالبة بالتفاوض مع اللاعبين بخصوص التنازل عن نصف مستحقاتهم مقابل منح وثائق تسريحهم وهذا في ظل رغبة الإدارة الحالية في تسريح عدد كبير من اللاعبين في ظل المستوى الباهت الذي أظهره غالبية اللاعبين خلال بطولة الموسم الجاري، وفي سياق منفصل أكد الطاقم الفني للفريق على أن غياب المهاجم برباش عن الحصص التدريبية مبرر بحكم أن اللاعب يعاني من الإصابة التي أنهت موسمه مبكرا، فيما يتواصل غياب المدافع ملولي فريد والذي قرر مقاطعة التدريبات واللجوء إلى لجنة المنازعات للحصول على مستحقاته المالية.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق