محليات

تلاعب في إنجاز المشاريع بأم البواقـي

خرجة تفقدية للوالي تكشف المستور

يشهد مشروع إنجاز 1000 + 3000 سكن بولاية أم البواقي، والذي انطلقت الأشغال به شهر ماي من سنة 2014، تأخرا فادحا حيث لم تتجاوز نسبة الأشغال به 85 في المائة.
الوالي وفي ظل هذا التأخر انتقد المسؤولين عن عملية فتح المقاعد المنجزة في الوقت الذي يزاول فيه الطلبة دراستهم، مع تقديمه نقدا شديد اللهجة عن التلاعب بأموال الدولة وكذا عدم متابعة عملية الانجاز بكيفية جيدة وبالنسبة لانجاز 6 أقسام ومدرج ومقهى وساحة ومكتبة أين انطلقت الأشغال بها سنة 2012 وبلغت لغاية اليوم نسبة 80 بالمائة، أما بالنسبة لإنجاز كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية بحجم 3000 مقعد التي انطلقت الأشغال بها سنة ،2015 لم تتجاوز نسبة الانجاز 55 بالمائة.
ذات المسؤول أكد على ضرورة تسليم المشروع في سبتمبر 2019 كآخر أجل والحال بالنسبة لمشروع انجاز إقامة بألف سرير التي بلغت بها نسبة الأشغال 85 في المائة غير أن الوالي قد خرج عن طوقه مع اكتشافه لنقائص بالجملة في هذه الإقامة وبخاصة في عملية انجاز المراحيض والمرشات وطاب بهدمها وإعادة بنائها وفق المعايير المعمول بها مقدما انتقادات للمسؤولين عن هذا المشروع وأمر بأن يسلم المشروع في آجاله المحددة.
لمودع. ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق