محليات

تلاميذ أولاد عدوان دون تدفئة منذ بداية الموسم

420 تلميذ يعانون من البرد القارس

يعاني زهاء 420 تلميذ بإبتدائية روازقي لحسن بالمجمع السكاني الخربة التابع لبلدية أولاد عدوان شمال ولاية سطيف من البرد القارس داخل حجرات التدريس، وذلك من جراء انعدام التدفئة بسبب تعطل جهاز التدفئة المركزية منذ الموسم الدراسي الفارط، حيث يتم إصلاح الخلل لحد الآن رغم مرور أكثر من 03 أشهر على بداية الموسم الحالي، وقد زادت معاناة التلاميذ خلال الأسابيع الأخيرة كون المنطقة تتميز بالبرد القارص مع قدوم فصل الشتاء.

وأكد أولياء التلاميذ بهذه الابتدائية أن المعاناة سوف تستمر حتى بعد إصلاح جهاز التدفئة المركزية المعطل، لأنه أصبح غير صالح وسوف يتعطل حسبهم مرات أخرى بسبب قدمه، ولرفع المعاناة نهائيا لابد على السلطات المحلية المعنية لبلدية أولاد عدوان من اقتناء مسخن ماء التدفئة المركزية (شوديرا) جديد للقضاء على مشكل التدفئة نهائيا بالمدرسة.

وفي انتظار تحرك السلطات والجهات الوصية تبقى معاناة التلاميذ مستمرة مع البرد القارس الذي أصبح يشكل كابوسا مرعبا يشغل التلاميذ عن الدراسة ويشتت تركيزهم في استيعاب الدروس على أمل إيجاد حل ولو ظرفي لهذا المشكل في القريب العاجل.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق