محليات

تلاميذ ثانوية البشير الإبراهيمي بباتنة دون إطعام

بعد غلق المطعم

يتواجد تلاميذ ثانوية البشير الإبراهيمي بباتنة، دون إطعام بعد أن قرر إدارة المؤسسة عدم فتح المطعم أمام أكثر من 300 تلميذ من النصف الداخلي منذ الدخول المدرسي لهذا الموسم،
هذا وقد جاء قرار المدير بعد موافقة الوصاية ممثلة في مدير التربية وكذا ترخيص الجهات المختصة ممثلة في هيئة المراقبة التقنية للبناء “ctc” التي أثبتت في محضر معاينتها عدم صلاحية مطعم المؤسسة وأن الإتلاف مس كل أجزائه خصوصا غرفة الطبخ الرئيسية التي تصدعت وتآكلت عن كاملها بفعل الرطوبة التي امتدت حتى إلى الخرسانة وقنوات الماء والغاز وكابلات الكهرباء حيث يشكل هذا الوضع خطرا كبيرا على التلاميذ، مؤكدين في ذات الوقت على الوقف الفوري للاستعمال والشروع في عملية ترميم إستعجالية لتفاد كارثة حقيقية.
تجدر الإشارة أن موضوع المطاعم المدرسية أخذ أبعادا اجتماعية وسياسية من سهر الولاة عليها فضلا عن وابل التعليمات الشديدة اللهجة من قبل وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط القاضية بفتحها خلال الأسبوع الأول من الدخول المدرسي، مما جعل الفاعلين في هذا الأمر يحاولون إيجاد حل تمويهي ووقائي بتحويل التلاميذ إلى ثانوية محمد الصديق بن يحي “متقن سابقا”.

نور. ق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق