محليات

تلاميذ ثانوية حي النصر الجديدة يحتجون

عقب حدوث مناوشات بين شقيق تلميذة وإداري

شهدت ثانوية حي النصر الجديدة أمس الأول، حالة من الغضب بعد أن أقدم إداري بالثانوية على ضرب تلميذة وتحويلها إلى المجلس التأديبي بحسب مصادر مطلعة، ما فجر غضب زملائها الذين شنوا حركة احتجاجية مؤكدين أن هذه التلميذة تعبر واحدة من بين العشرات ممن تم تحويلهم إلى المجالس التأديبية بدون وجه حق بحسب بعضهم.
الاحتجاج تمثل في عدم الدخول للثانوية والمطالبة برحيل الإداري إلا أن تدخل مصالح الأمن الوطني حال دون تطور الأمور خاصة وأن بعض الغرباء بدؤوا في إثارة البلبلة الرامية إلى إثارة الشغب، من جانب آخر تدخلت مصالح الحماية المدنية لنقل تلميذات تعرضن للإغماء نتيجة حالة الفوضى، فيما عادت الأمور إلى نصابها في الفترة المسائية.

عامر .م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق