محليات

تلاميذ مع المعلمين والمتقاعدين في طوابير التخليص بباتنة

الموزعات الآلية خارج الخدمة في مكاتب البريد

شهدت صبيحة أمس الأربعاء الرابع والعشرون من الشهر مختلف مكاتب ومراكز البريد الجزائر بباتنة فوضى عارمة نتيجة لاكتظاظ أعداد كبيرة جدا من المعلمين والتلاميذ، طوابير طويلة نتيجة تزامن صب رواتب المتقاعدين وصب منحة الأداء الربوي للمعلمين وهي في نفس الوقت فترة التسجيلات الخاصة للمقدمين على امتحانات نهاية السنة على غرار السانكيام والبيام الذين وجدوا أنفسهم مجبرين على تسديد حوالات حقوق التسجيل لصالح الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات كون جل المؤسسات التربوية سواء ابتدائيات أو متوسطات أو ثانويات أجبرت تلامذتها على التسديد بهذه الطريقة وطالبو صراحة وبلهجة شديدة فتح مكاتب خاصة للتسديد أو عن بصفة موحدة داخل مؤسساتهم التربوية على ان يقوم بها شخص واحد مسخر نيابة عن التلاميذ،فما عدا بعض المكاتب فإن الأغلبية جعلتهم يزاحمون المعلمين والمتقاعدين في طوابير واحدة، أسفر هذا الوضع عن ازدحام كبير عبر كامل تراب المدينة واستياء واسع خاصة لدى التلاميذ على ضوء الضغط الشديد، هذا وكانت الموزعات الآلية للأوراق النقدية صباحا خارج الخدمة.

نور. ق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق