مجتمع

توأمة بين مستشفيات ولاية سطيف لإنهـــاء معاناة المــرضى

تم مع نهاية الأسبوع الجاري إبرام إتفاقية توأمة بين المؤسسة العمومية الإستشفائية عين الكبيرة والمؤسسة العمومية الإستشفائية بني ورتيلان، وتدخل هذه التوأمة في إطار البرنامج المسطر من مديرية الصحة والسكان لولاية سطيف لتقريب الصحة من المواطن، وخلق التوازن في العلاج النوعي بين مختلف سكان الولاية، خاصة بالمناطق النائية التي تعاني من نقص في التخصصات الطبية الحساسة، منها جراحة الأنف، الأذن والحنجرة، حيث بموجب هذه الاتفاقية سيتكفل الدكتور المختص في جراحة الأنف، الأذن والحنجرة “نورالدين مرصاوي” من مستشفى عين الكبيرة، بإجراء عمليات جراحية لفائدة 86 مريض من بني ورتيلان والمناطق المجاورة كقائمة أولية والتي توجد حاليا في الإنتظار، بمعدل يوم جراحي مرة في 15 يوما بمستشفى بني ورتيلان، الذي يفتقد لهذا التخصص.
وستنطلق العمليات الجراحية لفائدة المرضى بمستشفى بني ورتيلان بداية من يوم الأربعاء القادم، بعد التوقيع على هذه الإتفاقية من طرف مدير مستشفى عين الكبيرة “العايب الرزقي” ومدير مستشفى بني ورتلان “بوعشرية علي” بحضور ممثل عن مديرية الصحة والسكان، مباشرة بعد الاجتماع التنسيقي الذي جمعهم بقاعة الإجتماعات بمقر بلدية بني ورتيلان بحضور رئيس البلدية، حيث وعد هذا الأخير بتسخير كل الإمكانيات المتاحة من جانبه من أجل إنجاح هذه المبادرة التي تصب في خدمة مرضى بني ورتلان والمناطق المجاورة، والتي ستخفف وتقلص من معاناتهم، وتجنبهم عناء التنقل إلى مستشفيات أخرى عمومية وخاصة، التي تكبدهم تكاليف الباهظة، بسبب بعد المدينة عن مقر الولاية، وهذا في إنتظار أن تمس عمليات التوأمة في وقت لاحق باقي البلديات النائية عبر تراب الولاية.

عبد الهادي ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق