مجتمع

توزيع تجهيزات مختلفة على التلاميذ في احتفالية 14 مارس

سطيف

أشرفت السلطات المحلية لولاية سطيف ممثلة في الوالي ناصر معسكري، على الاحتفال باليوم الوطني للأشخاص ذوي الإعاقة، المصادف لتاريخ 14 مارس من كل سنة، والمنتظم على مستوى المركز النفسي البيداغوجي للأطفال المعوقين ذهنيا، الكائن ببلدية العلمة شرق الولاية، وطاف الوالي، والوفد المرافق له، بمعية مديرة النشاط الإجتماعي والتضامن، على معرض النشاطات المنجزة، علاوة على مختلف الأقسام والورشات، بعد إعادة فتح هذا المركز خلال الموسم الدراسي الحالي، إثر تخصيص مبلغ مالي للترميم والتجهيز من طرف مصالح الولاية، كما عرف الحفل المذكور تقديم تجهيزات لفائدة الأشخاص المعوقين، لاسيما الدراجات النارية ثلاثية العجلات، وكذا الكراسي الكهربائية الآلية لفائدة الطلبة الجامعيين والمتمدرسين، إضافة إلى الكراسي الكهربائية العادية، و تجهيزات سمعية لفائدة تلاميذ مدرسة الأطفال المعوقين سمعيا، وأخيرا قرضين لإنشاء مشروعين مصغرين، من تقديم الوكالة الولائية للقرض المصغر، كما عرف الحفل أيضا تقديم نشاطات بيداغوجية، من طرف أطفال مؤسستين متخصصتين، ويتعلق الأمر بالمركز النفسي البيداغوجي للأطفال المعوقين ذهنيا بالعلمة ومؤسسة الطفولة المسعفة 1.

أطفال يبهرون برسومات جميلة
بمحطات الترامواي
كانت صبيحة الخميس محطات ترامواي سطيف، على موعد مع رفع الستار، عن لوحات فنية، من رسم الأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة، بمبادرة مشتركة بين مديرية النشاط الإجتماعي والتضامن، ومؤسسة إستغلال ترامواي سطيف “سيترام”، وتمثلت المبادرة المذكورة في وضع أربعة رسومات، لأربعة أطفال، وتم إختيارها من بين قرابة 200 مشارك ومشاركة في مسابقة الرسم، التي نظمتها مديرية النشاط الإجتماعي والتضامن، يوم 07 مارس المنصرم، حيث تم إختيار أربعة رسومات لأربعة فئات مختلفة (المعوقين سمعيا، ذهنيا، ضعيفي البصر وكذا المتمدرسين في الأقسام المدمجة)، فيما تكفلت مؤسسة “سيترام” بتكبيرها على شكل ملصقات، مع وضعها على مستوى مختلف محطات “الترامواي” خلال الشهر الحالي، وذلك في إطار الإحتفال باليوم الوطني لذوي الإحتياجات الخاصة، للمساهمة في إدخال الفرحة في نفوس الأطفال ذوي الإعاقة.

الأطفال في زيارة إلى الجيش
الوطني الشعبي
زار أمسية أول أمس أطفال المؤسسات المتخصصة، الموضوعة تحت وصاية مديرية النشاط الإجتماعي والتضامن، مقر مركز الإعلام الإقليمي التابع للناحية العسكرية الخامسة، للجيش الوطني الشعبي، بدعوة من مسؤول نفس المركز، وقد تقاسمت المؤسسة العسكرية، بحضور مختلف رتبائها وإطاراتها بسطيف، الإحتفال باليوم الوطني لذوي الإحتياجات الخاصة مع ذوي الإعاقة، في إلتفاتة رائعة، أعجبت الأطفال وأدخلت الفرحة في قلوبهم، خاصة أنها تعتبر سابقة أولى من نوعها، كما كانت المناسبة، لعرض بعض النشاطات البيداغوجية، المقدمة من طرف أطفال المؤسسات المتخصصة، ويتعلق الأمر بنشاط من تقديم مؤسسة الطفولة المسعفة 1 سطيف، وكذا المركز النفسي البيداغوجي للمعوقين ذهنيا سطيف، علاوة على زيارة معرض المؤسسات المتخصصة، علما أن مسؤولي نفس المركز، قدموا هدايا تذكارية، مع تقاسم أجواء هذا اليوم الوطني.

عبد الهادي.ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق