وطني

توقيف شبكة إجرامية وطنية بالرويبة

حجز 02 كلغ من الكيف المعالج في العملية

تمكنت فرقة الأبحاث للدرك الوطني بالرويبة مؤخرا من حجز 2 كلغ من الكيف المعالج والإطاحة بجماعة أشرار مكونة من أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 20 و 30 سنة يحترفون ترويج المخدرات عبر إقليم بلدية الرويبة وما جاورها، حسبما أفاد به بيان صادر عن المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بالجزائر.

وأوضح البيان أنه استغلالا لمعلومات مؤكدة تحصل عليها أفراد فرقة الأبحاث للدرك الوطني بالرويبة عن وجود شبكة إجرامية وطنية منظمة تقوم بالترويج والاتجار غير الشرعي بالمخدرات (كيف معالج) على مستوى بلدية الرويبة وبعد عملية رصد ومراقبة لعناصر الشبكة ومتابعة تحركات مشبوهة لبعض من المشكوك فيهم تبين أنهم يراقبون تحركات الأسلاك الأمنية تحضيرا لعقد صفقة لترويج المخدرات على متن مركبة سياحية ليتم وضع خطة محكمة والتنقل إلى الحي الذي تنشط به هذه الشبكة الإجرامية مدعومين بعناصر من فصيلة الأمن والتدخل للدرك الوطني وكذا الثنائي السينوتقني .

وأضاف المصدر أن العملية تمت بعد الحصول على إذن بالتفتيش من طرف السيد وكيل الجمهورية حيث تمت المداهمة باستعمال الثنائي السينوتقني أين أسفرت العملية عن حجز كيس بلاستيكي بداخله مجموعة من صفائح المخدرات (كيف معالج) يقدر عددها بـ 20 صفيحة ما يعادل 02 كلغ من مادة الكيف المعالج وتوقيف المشتبه فيهم الأربعة بعد محاولتهم الإفلات من قبضة عناصر التشكيل الأمني.

وأبرز البيان أن المتورطين في قضية الحال سيتم تقديمهم أمام الجهات القضائية بمجرد استكمال إجراءات التحقيق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق