دولي

تيريزا ماي: لا مكان لليمين المتطرف الحاقد في مجتمعنا

قالت رئيسة الوزارء البريطانية، أول أمس، تعليقًا على محاولة قتل شاب في المملكة المتحدة من قبل يميني متطرف، إنه لا مكان لتطرف اليمين المتطرف في مجتمعهم.
جاء ذلك في تغريدة على حسابها بموقع “تويتر”، أشادت فيها بتعامل سلطات البلاد مع ما وصفته بـ”الحادث الإرهابي” في ستانويل، جنوبي البلاد، حيث قالت ماي أنها تقدم شكرها لخدمات الطوارئ على تعاملهم مع الحادث الإرهابي في ستانويل، وأن أفكارها مع الشاب الجريح، وعائلته وأصدقائه، مضيفة أنه لا مكان لتطرف اليمين المتطرف الحاقد الخسيس في مجتمعهم.
وذكرت وسائل إعلامية محلية، في وقت سابق، أن الشرطة تلقت بلاغًا عن قيام رجل خمسيني قرب مطار هيثرو بأعمال تخريبية وإطلاقه هتافات عنصرية، وبعيد ذلك، تم الإبلاغ عن شخص تعرض لعملية طعن، وتعتقد الشرطة أن المشتبه بالاعتداء هو نفسه الذي نسب إليه السلوك العدواني، بحسب المصدر نفسه، حيث أوقفت الشرطة الرجل الخمسيني، ووضعته رهن الاحتجاز إثر الحادثة، كما تم نقل الضحية، البالغ من العمر 19 سنة، إلى المستشفى بعد إصابته بجروح، لكن حياته ليست في خطر.
وقالت شرطة مكافحة الإرهاب، في بيان لها، إن الهجوم يحمل صفات حدث إرهابي مستلهم من اليمين المتطرف، وبالتالي اعتبر حادثاً إرهابياً.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق