الأورس بلوس

ثانوية “شير” تدخل التاريخ

في وقت كنا نبارك لسكان بلدية شير بولاية باتنة استفادتهم من مؤسسة تربوية جديدة ونأمل أن يمثلها تلاميذها أحسن تمثيل ويدخلوها سجل الثانويات المثالية والنموذجية في الجزائر، أتت الاستجابة بطريقة سريعة وأدخل تلاميذ ثانوية “بلدية شير” مؤسستهم التاريخ خلال أقل من أربع وعشرين ساعة من افتتاحها، فبعد أن فتحت الثانوية أول أمس أبوابها أمام التلاميذ أبوا إلا أن يردوا لها الجميل أمس لكن بطريقة عكسية، فقد شن تلاميذ الثانوية إضرابا في اليوم الموالي لافتتاحها متحججين بالضجيج الذي يحدثه العمال أثناء اشتغالهم لوضع الرتوشات الأخيرة على بعض المرافق وبعدم تشغيل التدفئة وغيرها من الحجج والمبررات التي لا تعبر سوى عن أن التلاميذ الذين كانوا يتنقلون إلى بلدية ثنية العابد لمزاولة الدراسة يرغبون في أن تكون ثانويتهم الجديدة “مدرسة الأحلام” التي يتوفر فيها ما يريدون في “غمضة عين”، الأمر الذي دفعهم لأن يرشحوا ثانويتهم لدخول موسوعة “قينيس للأرقام القياسية” بأسرع إضراب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق