محليات

جامعة باتنة 2 مشلولــة لليوم الثانــي

المحتجون انتقدوا فشل الإدارة في تطبيق تعليمات الوزارة

واصل أمس، طلبة منضويين تحت لواء المنظمة الوطنية للطلبة الأحرار غلق جامعة مصطفى بن بولعيد “باتنة 2” لليوم الثاني على التوالي، تنديدا منهم بالفشل الذريع للإدارة في تسيير الأزمة الصحية وما نجم عنها من حشو للدروس أثر سلبا على نفسية الطلبة.

وحسب بيـان للتنظيم السالف الذكر اطلعت “الأوراس نيوز” على نسخة منه، أن النظام الجديد المعتمد من قبل الوزارة ليس بنظام لحشو الدروس في مدة الدراسة الحضوري وإنما يعتمد على شرح وتلقين ما يدرس في مدة الدراسة عن بعد وهكذا حتى تستوفى الحجم الساعي للمقياس المدرس مع مراعاة خصوصيات التخصص في الميدان، خاصة أن جل التخصصات العلمية تحتاج إلى الأعمال التطبيقية دون الإنقاص من أهمية الدراسات النظرية، وانتقد الطلبة عمل الإدارة على تسريع إنهاء السداسي الأول على حساب مستقبل الطلبة، مضيفين أن سياسة حشو الدروس ولدت حالة من الضغط النفسي، حيث طالبوا بضرورة وضع حلول جذرية حول تطبيق تعليمات الوزارة تراعى فيها مصلحة الطلبة أولا وقبل كل شيء.

ن.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق