مجتمع

جامعة “عباس لغرور” بخنشلة تنتج جهازي تنفس اصطناعي والتقاط حراري

في إطار الجهود المبذولة للقضاء على فيروس كورونا

قام،فريق من الأساتذة والدكاترة بكلية العلوم والتكنولوجيا بجامعة الشهيد عباس لغرور بولاية خنشلة، في مبادرة تعتبر الأولى من نوعها، بصناعة جهاز تنفس اصطناعي وكذا جهاز خاص للإلتقاط الحراري وذلك بإشراف من مدير الجامعة وعميد كلية العلوم.

هذان الجهازان صنعا بمواصفات ومقاييس عالمية، أين برهن الفريق الباحث أن هذه الأجهزة تملكقدرة عالية على منافسة العلامات التجارية الموجودة في السوق الطبية، حيث يراهن الباحثونعلى مواصلة العمل من أجل تطويرها وإدخالها للسوق الرسمية مؤكدين على قدرة وجاهزية الأساتذة لرفع التحدي في المساهمة والمشاركة كأساتذة باقي جامعات الوطن في مواجهة فيروس كورونا.

هذه المبادرة التي تشهدها ولاية خنشلة لأول مرة، جاءت بعد أن قامت إدارة الجامعة بتوفير كل الامكانيات من أجل دعم الباحثين وهذا لرغبتها في تقديم المساعدة للمستشفيات لمواجهة فيروس كورونا، وتعمل جامعة الشهيد عباس بغرور على إنتاج اكبر عدد ممكن من الأجهزة ومنحها للقطاع الصحي الذي يعاني من نقص كبير في المعدات، حيث شهدت العملية استحسان الكثير من المتابعين الذين عبروا عن ارتياحهم الشديد لوجود باحثين ودكاترة وأساتذة بالولاية يقومون بالسهر على تقديم الإضافة والمساعدة في محاربة هذا الفيروس وكذا وجود انتاج محلي في مختلف المجالات الاقتصادية،العلمية والطبية.

معاوية.ص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.