محليات

جفاف الحنفيات يخرج سكان حجر الديس بعنابة إلى الشارع

الأزمـة مستمرة من أكثر 10 أيـام

أقدم أمس، سكان حي حجر الديس ببلدية سيدي عمار، على غلق الطرقات المتاخمة لأحيائهم بالحجارة والمتاريس وإضرام النار في العجلات المطاطية، تنديدا منهم على استمرار مشكل انقطاع التزود بالمياه الشروب لأكثر من 10 أيام، قبل أن يطالبوا تدخل المسؤول الأول عن الولاية  إنهاء أزمة العطش التي تعيشها العائلات القاطنة هناك  و التي حولتهم يومياتهم إلى جحيم لا يطاق.

وأكد المحتجون أن سبب مشكل انقطاع المياه بحي المذكور يعود لاهتراء القناة الرئيسية الناقلة للمياه، ما استدعى مصالح الجزائرية للمياه للتدخل وإصلاح هدا العطب الذي حرم كل أحياء ولاية عنابة من هده المادة الحيوية وما زاد من وطأ الأزمة يقول المعنيون سوء توزيع هذه المادة بعد أن تم تخصيص لكل هذه الأحياء ساعة واحدة من التوزيع كل 4 أيام وهو المشكل الذي عانى من خلاله السكان من تذبذب في التزود بالمياه قبل أن يتم قطع التزوّد بصفة نهائية لأربعة أيام متتالية، ما أثار استياءهم  وغضبهم  في ظل الاحتياج إلى هذه المادة الضرورية، وما زاد تذمرهم هو اضطرارهم إلى إيجاد طرق أخرى للتزود بالمياه ومن ذلك الاستعانة بمياه الصهاريج التي استغل أصحابها الفرصة للنيل من جيوب المواطنين، حيث أضحى سعر الصهريج الواحد يفوق 2000 دينــار، على الرغم من كونه مجهول المصدر ومياهه ذات نوعية رديئة في غالب الأحيان، ما يدفع الكثيرين إلى إستغلالها للأعمال المنزلية فقط وشراء المياه المعدنية للإستهلاك بهدف تجنب الأمراض التي يمكن أن تنتج عنها، الأمر الذي أصبح يثقل كاهل هؤلاء بسبب المصاريف الزائدة التي أثرت وبشكل سلبي على قدرتهم الشرائية خاصة وأن شهر رمضان على الأبواب.

واعتبر هؤلاء أنّ هذه الأزمة المتجددة لا مبرر لها سوى سوء التسييــر من قبل مؤسسة الجزائرية للمياه، هذه الأخيرة تبرر الأزمة بحجة انكسار القنوات وكذا الأعطال التقنية على مستوى محطات التصفية والتوزيع  وهي الحلقة التي ضاع وسطها المواطن الذي اعتبر نفسه الضحية الوحيدة التي تحتاج إلى التفاتة جادة من طرف الجهات المسؤولة لإنهاء المشكل في أقرب وقت ممكن من خلال تخصيص خزان كبير قـــادر على تغطية احتياجات سكان كل المناطق المذكورة من جهة وتجديد القنوات وإصلاح وصيانة الأعطاب المتكررة التي تتسبب في جفاف حنفياتهم من جهة اخرى  ومنه إنهاء هاجس انقطاع المياه الذي يهدد بأزمة عطش.

نورسين. م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق