ثقافة

جلسة ثقافية وأدبية بخنشلة لتقديم قراءات لإصدارات محلية ومناقشتها 

وسط حضور باحثين ومثقفين

 

استمرارا لنشاطات المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة الثقافية والإبداعية، ومواصلة لسلسلة الجلسات الثقافية المبرمجة لهذه السنة، احتضنت ذات الولاية جلسة ثقافية أدبية تضمنت قراءات من اصدارات جديدة للكاتب الدكتور “عبد الحليم عساسي” وهو أستاذ محاضر بجامعة باتنة 1 و بحضور مجموعة من المثقفين والمهتمين بالشأن الثقافي، بالإضافة إلى أساتذة وباحثين  في تراث منطقة الأوراس  فضلا عن الوجوه الواعدة في الكتابة.

وقد تم عرض قراءات من طرف الكاتب عبد الحليم عساسي من كتابه الجديد الموسوم بالاستقرار الرقمي للثوابت المجالية في العمارة الصادر عن دار النشر أنظار ذو 183 صفحة طرح من خلاله الدكتور تطبيقات لنظرية التركيب المجالي على مخططات مساكن تقليدية بمنطقة الاوراس، وأكد الكاتب أنه أراد معرفة مختلف العلاقات المرتبطة بالأمكنة وإعطاء مؤشرات تقترب من الدقة بعيدة عن القراءات الكيفية.

وقد كشف الكاتب عبد الحليم عساسي عن مشروع خاص بإصدار مؤلف جديد والذي يحمل عنوان العمارة والطفل وسيتم اصداره خلال العام المقبل 2020.

وقد عرفت هذه الجلسة الثقافية عرض مجموعة من الكتب والتي تم مناقشتها مع الحضور من مثقفين وأدباء وباحثين في المجال التراثي، إضافة إلى تنظيم بيع بالتوقيع لمجموعة من الاصدارات باللغة العربية والإنجليزية، لتختتم الجلسة الأدبية والثقافية بتكريم الكتاب المشاركين الذين وقعوا نسخا من إصداراتهم للجمهور.

معاوية. ص

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق