مجتمع

جمعية سواعد الإحسان بخنشلة تطلق مشروع قفة رمضان2021

تحت شعار"بقفة من خيرك.. يحلى رمضان غيرك"

أعلنت، جمعية سواعد الإحسان المتواجد مقرها بحي سوناطيبا بعاصمة ولاية خنشلة، منذ قرابة أسبوع، عن مشروع قفة رمضان لسنة 2021، والذي حمل شعار “بقفة من خيرك… يحلى رمضان غيرك” بالتزامن مع اقتراب شهر رمضان الفضيل، وهو المشروع الذي يهدف إلى جمع أكبر كمية ممكنة من المواد الغذائية لفائدة العائلات المعوزة واليتامى والأرامل بدعم من ذوي البر والإحسان.

الجمعية التي تحمل شعار “بعطائكم يستمر عطاءنا”، رفعت نداء للمحسنين من المنطقة من أجل مد يد العون لإخوانهم المحتاجين، وأكدت أنها تواصل مسارها التضامني والجمعوي بدعم اليتامى والمعوزين وتقديم المساعدات الإنسانية اللازمة على غرار المساعدات الغذائية التي تصبح أكثر من ضرورة خلال شهر رمضان، أين تعاني هذه الفئات الهشة من عجز في هذا الجانب ما يستدعي تظافر الجهود وتنافس الضمائر الخيرة من اجل تحسين وضعها على الأقل خلال شهر الرحمة.

وقد تلقت هذه الهيئة الخيرية ومنذ الإعلان عن المشروع، مساعدات قيمة من محسنين أثبتوا أن “البلاد مازالت بخير”، على غرار استلام 100 كيس من مادة السميد، و60 كيس من مادة الكسكس وكميات من السكر والزيت إضافة إلى بعض المبالغ المالية التي تم الإعلان عنها عبر صفحة الفايسبوك وكلها تدخل في إطار تقديم المساعدات الغذائية للفقراء والمساكين، ما من شأنه تحفيز ودفع المواطنين إلى تكثيف الإعانات التي تعد ضئيلة مقارنة بعدد العائلات المعوزة.

كما أكدت ذات الجمعية، أنها تتلقى يوميا العشرات من الرسائل التي يطلب أصحابها تقديم يد المساعدة بسبب معاناتهم الكبيرة في ظل الظروف المعيشية الصعبة، وهو الأمر الذي تقف قلة المواد والمساعدات الإنسانية في وجه تحقيقه ما يحز في نفس القائمين عليها الذين كثيرا ما رفعوا نداءات من أجل التخفيف من معاناة هذه الفئة.

نوارة. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق