محليات

جمع 216 ألف قنطار من الحبوب بجنوب خنشلة

عملية الحصاد تُوشك على الانتهاء

توشك عملية الحصاد والدرس على الانتهاء بالمنطقة الجنوبية بولاية خنشلة والتي سجلت تأخر في الانطلاق وهذا بسبب الاضطرابات الجوية التي شهدتها المنطقة، وكشفت تعاونية الحبوب والبقول الجافة للولاية على أن العملية سارت في ظروف جيدة حيث تم جمع أزيد من 216 ألف من الحبوب والعملية مازالت متواصلة وقربت على الانتهاء، حيث أكدت ذات المصالح أنانها سجلت ارتفاع كبير في الإنتاج خلال هذه السنة والذي بلغ أزيد من 20 ألف قنطار مقارنة بالسنة الماضية.

هذه العملية سخرت لها تعاونية الحبوب والبقول الجافة مختلف الإمكانيات المادية والبشرية على غرار آلات الوزن الأوتوماتيكي ووسائل نقل المنتوج والمولدات الكهربائية وغيرها من وسائل سير الحملة إلى غاية نهايتها المرتقبة خلال الأيام القليلة المقبلة، أين تم نقل الحبوب لمختلف للاماكن المخصصة لها على غرار منطقة التخزين بالرميلة.

وفي ذات السياق كشفت مصالح تعاونية الحبوب والبقول الجافة انه من المنتظر أن تنطلق حملة الحصاد والدرس بالمنطقة الشمالية لولاية خنشلة حيث سيتم تحويل جميع الحاصدات وآليات الدرس نحو المنطقة الشمالية بعد الانتهــاء من العملية بالمنطقة الجنوبية والتي من المتوقع أن يتجاوز إنتاجها أزيد من 100 ألف قنطار.

معــاوية. ص

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق