الأورس بلوس

حاسبو فرنسا قبل ان تحاسبوا الجزائر بباتنة

انتقلت تداعيات تصريح علي بن فليس رئيس حزب طلائع الحريات عندما قال ‘الجزائر تصدر الغاز الى فرنسا بلاش” الى مسقط رأسه باتنة حيث تصاعد الاحتجاج امام وكالات سونلغاز، بعدما تم تداول رواد التواصل الاجتماعي “فايسبوك” فيديو الاحتجاج جددوا رفضهم القاطع تسديد الفواتير الباهظة الكلفة مشيرين إلى ان الدولة الجزائرية عليها ان تحاسب على ثمن استهلاك فرنسا للغاز قبل أن محاسبة أبنائها، وفي سياق قريب من هذا فقد نظم عمال سونلغاز عبر الوطن احتجاجات ليست مضادة للزبائن وانما مع الحراك الشعبي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق