محليات

حافلات النقل المدرسي دون سائقين بطامزة

في ظل تجميد عمليات التوظيف

تعاني بلدية طامزة بولاية خنشلة، من نقص كبير في العمال خاصة سائقي حافلات النقل المدرسي والتي تتكفل بنقل تلاميذ عدد من التجمعات الريفية إلى المؤسسات التربوية البعيدة، أين طالبت مصالح بلدية طامزة من السلطات الولائية إلى ضرورة التدخل ووضع حد لهذا الإشكال.

وأكدت مصالح البلدية أنها تعاني معاناة كبيرة وهذا بعد توقيف عملية التوظيف منذ سنة 2016، وهو ما أدى إلى عجز تام وعدم وجود سواق الحافلات المدرسية بعد أن استفادة بلدية طامزة من الحافلات الجديدة للنقل المدرسي، وأشارت ذات المصالح إلى أن تلاميذ مختلف المشاتي والقرى ببلدية طامزة في وضعية صعبة خاصة وأن هناك من يتنقل مسافات طويلة تصل إلى 30 كلم للالتحاق بمقاعد الدراسة.

وتبقى بلدية طامزة تعاني في هذا المجال في انتظار تحرك السلطات الولائية وإيجاد حل مستعجل لهذه المشكلة وتوفير سواق الحافلات المدرسية من خلال فتح التوظيف بالبلدية.

معاوية. ص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق