وطني

حرصنا الشديد على الإطلاع ميدانيا على المستوى الذي بلغته القوات البحرية

في زيارة عمل للناحية العسكرية الثانية بوهران، الفريق قايد صالح:

أشرف نائب وزير الدفاع، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح خلال الزيارة التي قادته إلى الناحية العسكرية الثانية في وهران، على تنفيذ تمارين رمايات بالصواريخ على أهداف بحرية وأخرى برية انطلاقا من غواصتين ”الهقار” ”والونشريس” التابعة للقوات البحرية.
وأكد الفريق أمام إطارات الناحية العسكرية الثانية في وهران، أن إشرافه الشخصي على مثل هذه التمارين ”ينبع من حرصه الشديد على الإطلاع ميدانيا على المستوى الذي بلغته القوات البحرية”. هذه التمارين تأتي بعد تلك التي أشرف على تنفيذها السيد الفريق يوم 26 أوت الماضي بالواجهة البحرية الغربية.
وبعد مراسم الاستقبال ورفقة اللواء مفتاح صواب قائد الناحية العسكرية الثانية، أكد الفريق أمام مجموعة من إطارات الناحية على أن حضوره الشخصي لمثل هذه التمارين ينبع من حرصه الشديد على الاطلاع ميدانيا على المستوى الذي بلغته قواتنا البحرية، التي حظيت لدى القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي، على غرار بقية مكونات القوات المسلحة، بما تستحقه من اهتمام ورعاية شديدين، شملت كافة الجوانب سواء من الجانب التجهيزي وتوفير كل أنواع وأشكال العتاد والسلاح المتطور، أو من ناحية توفير العنصر البشري الكفء والمؤهل تأهيلا عاليا، أو فيما يتعلق بالجانب المنشآتي.
وشدد قايد صالح التأكيد على ضرورة السعي الدائم إلى حسن توظيف كافة المعارف العلمية والتكنولوجية المكتسبة، هذا علاوة على ضرورة اتسام كافة مكونات الجيش بالطابع العملي والمهني المتكامل والمتوافق والمنسجم. خلال هذه الزيارة، يتفقد الفريق، بعض الوحدات، ويعقد لقاءات توجيهية مع إطارات وأفراد الناحية العسكرية الثانية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق