محليات

حركة نقل المسافرين تتوقف بين العلمة والبلاعة

بعد دخول السائقين في إضراب عن العمل

دخل سائقو سيارات الأجرة العاملين على الخط الذي يربط بين بلديتي العلمة والبلاعة في إضراب عن العمل مع بداية الأسبوع الجاري والسبب في ذلك هو قرار مديرية النقل بالولاية السماح بدخول سيارات الأجرة على الخط بين الجزائر والعلمة وكذا قسنطينة والعلمة على خط عملهم وهو الأمر الذي أثر كثيرا على مداخليهم المالية وجعل الكثير من أصحاب الخطوط مهددين بالتوقف النهائي عن العمل.

وطالب أصحاب سيارات الأجرة من مديرية النقل التراجع عن قرارها المتخذ خلال الأيام الأخيرة والعودة لنظام العمل السابق، خاصة أن الخط الرابط بين البلاعة والعلمة يشهد تشبعا كبيرا فيما يتعلق بسيارات الأجرة، وهذا في وقت لم يتسن لنا معرفة موقف المديرية المعنية بخصوص المطالب التي رفعها السائقون.

وتسبب إضراب سائقي سيارات الأجرة في اضطراب كبير لاسيما بالنسبة للعمال القادمين إلى العلمة وهذا بسبب انعدام وسائل النقل بحكم عدم وجود أي حافلات للنقل بين البلاعة والعمل، مما جعل الأغلبية تلجأ إلى سيارات النقل الغير شرعي (الفرود) من أجل الالتحاق بمناصب العمل وسط استياء كبير من هذه الحركة الاحتجاجية التي تزامنت مع بداية الأسبوع.ذ

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق