محليات

حصيلة مُخيفة لحوادث الاختناق بالغاز في باتنـة

الحماية المدنية أنقذت 25 شخصا من موت محقق خلال أسبوع

سجلت مصالح الحماية المدنية بولاية باتنة، ارتفاعا مخيفا في عدد الحوادث الناجمة عن الاختناق بالغازات المحترقة خلال الأسابيع الأخيرة، وكشف المكلف بالإعلام على مستوى المديرية الولائية “زهير نكاح”، أن الحماية المدنية تمكنت من إنقاذ 25 شخصا من موت محقق في ظرف 9 أيــــام، فيما فارقت عائلة بأكملها الحياة قبل حوالي أسبوعين.

وذكر ذات المسؤول، أن الحماية المدنية، تمكنت من إنقاذ عائلات بأكملها من الموت المؤكد اختناقا بالغازات المتسربة من مختلف وسائل التدفئة، والتي كان آخرها، تدخل وحدة تازولت لإسعاف عائلة من 5 أفراد، أمس السبت، إثر اختناقها بغاز أحادي أكسيد الكربون المنبعث من مدفأة مسكنهم العائلي، مضيفا أن الحماية المدنية ضاعفت من نشاطها التحسيسي منذ شهر أكتوبر المنصرم، خاصة أن أغلب هذه الحوادث ناجمة عن سلوكات خاطئة في التعامل مع أجهزة التدفئة وأنابيب طرح الغازات المحترقة والتي تبقى السبب الأول في حدوث مآسي تدفن معها “دفاتر عائلية” بأكملها.

ودعا محدثنا جميع سكان الولاية، إلى توفير التهوية في كافة البيوت واليقظـــة والحذر مع مراقبة وصيانة الأجهزة بشكل دوري، خاصة وأن غاز أحادي أكسيد الكربون يعتبر غازا ساما بالنسبة لجميع الفئات، ولا يمكن مقاومته من الرضيع إلى العجوز.

ناصر. م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق