الأورس بلوس

حملة مقاطعة المنتجات الفرنسية تتصدر منصات التواصل

تتواصل حملات مقاطعة المنتجات الفرنسية في تصدر منصات التواصل العربية في عدد من الدول على رأسها مصر.

وتصدر وسم #مقاطعة_المنتجات_الفرنسية 160 قائمة الترند على تويتر في مصر، فيما يشير الرقم المذكور إلى عدد الأيام منذ انطلاق حملات المقاطعة في عدد من الدول العربية.

وجاءت تلك الحملات بسبب ما يعتبره نشطاء استهدافا من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للإسلام بسبب دفاعه عن الرسومات المسيئة للرسول محمد.

ويكشف ذلك أن موجة الاحتجاج ضد فرنسا في الفضاء الإلكتروني العربي تتواصل، وتصدرت هذه الموجة اهتمام النشطاء العرب الذين سرعان ما حولوا احتجاجهم إلى حملات تدعو لمقاطعة المنتجات الفرنسية، وهي الدعوات التي استطاعت أن تجذب اهتماماً واسعاً وحققت تجاوباً كبيراً في العديد من الدول العربية.

وجاءت الاحتجاجات في العالم العربي والإسلامي على خلفية نشر رسوم مسيئة للنبي الكريم، وهي الرسوم التي تبعتها تصريحات على لسان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون دافع فيها عن هذه الرسوم واعتبر أنها تندرج في إطار حرية الرأي وحق الناس في التعبير، وذلك خلافا لقرار سابق صدر عن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان يعتبر بأن الإساءة للأديان لا تندرج في إطار حرية التعبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق