إقتصاد

خسارة بنحو 2.25 مليار دج في حال استمرار توقف النشاط لمدة 15 يوما

مركب سيدار الحجار:

تم تقييم الخسارة في المداخيل بمركب سيدار الحجار (عنابة) في حال استمرار توقف النشاط بالمنطقة الساخنة (الفرن العالي والمفولذات) لمدة 15 يوما جراء الفيضانات الأخيرة بنحو 2،25 مليار دج، حسب ما صرح به أول أمس الرئيس المدير العام للمركب شمس الدين معطاء الله.
وأوضح نفس المسؤول خلال ندوة صحفية انعقدت بمقر المركب بحضور الأمين العام لوزارة الصناعة والمناجم خير الدين مجوبي أن في الوقت الذي تتواصل فيه عمليات امتصاص المياه التي تسربت إلى الفرن العالي والمفولذات تجري عمليات تجفيف التجهيزات الصناعية التي تعرضت لتسربات المياه خاصة منها المفولذات الكهربائية وذلك قصد إعادة تشغيل المركب في أقرب الآجال الممكنة.
من جهته أشاد الأمين العام لوزارة الصناعة والمناجم التدخل الاحترافي والمسؤول لكفاءات مركب سيدار الحجار وتجند عماله للمحافظة على المنشآت موضحا بالمناسبة أن التدخل الاستباقي الذي تم من طرف كفاءات المركب وعماله مكن من تفادي إتلاف منشآت المركب التي غمرتها المياه.
وكان الأمين العام لوزارة الصناعة و المناجم قد وقف رفقة والي الولاية توفيق مزهود وإطارات المركب على حجم الأضرار وسير عمليات امتصاص المياه بالمنطقة الساخنة وكذا تجفيف التجهيزات الصناعية التي غمرتها المياه، ويتوقع وفقا لوتيرة سير عمليات امتصاص المياه تجفيف المنطقة الساخنة من المياه في غضون الأيام القليلة المقبلة ليشرع في إعادة تشغيل الفرن العالي خلال الأسبوع المقبل، حسب ما تمت الإشارة إليه.
يذكر أن مركب سيدار الحجار قد تعرض جراء التقلبات الجوية التي ضربت منطقة عنابة يومي الخميس والجمعة الأخيرين إلى فيضانات تسبب فيها مجرى وادي الأربعاء الذي يقطع موقع المركب قبل أن يصب في وادي سيبوس هذا الأخير الذي سجل ضعفا في تصريف المياه نحو البحر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق