محليات

خيبة أمل لدى المستفيدين من السكن التساهمي

بعد تأجيل عملية منحهم سكناتهم لسنة أخرى

سقطت آمال المستفيدين من السكن التساهمي بمنطقة الهضاب شمال بعاصمة الولاية سطيف في الماء عقب تأكيد والي الولاية ناصر معسكري على هامش الزيارة التي قام بها إلى المواقع السكنية الموجودة بهذه المنطقة باستحالة توزيع الحصص قبل نهاية السنة الجارية والأكثر من ذلك أن الأشغال مازالت متواصلة في بعض الحصص ولن تنتهي قبل منتصف السنة الجارية على أقل تقدير وهذا رغم مرور سنوات طويلة على حصول السكان على قرارات الاستفادة من هذه الصيغة.
وكشف الوالي معسكري بعد حديثه مع المرقين العقاريين وممثلين عن سونلغاز ومديرية التعمير وكذا مقاولات الإنجاز أن حصة 500 سمكن تساهمي بهذا الموقع ستكون جاهزة للتوزيع مع بداية السنة المقبلة بعد نهاية كل الأشغال بما في ذلك الخارجية منها والمتعلقة بالطرقات والإنارة، فيما يتعين على المستفيدين من حصة 996 مسكن الانتظار إلى غاية شهر مارس من أجل الانتهاء تماما من الأشغال التي عرفت تقدما نسبيا في الأشهر الفارطة نتيجة الضغط الذي تمارسه السلطات المحلية على المكلفين بالإنجاز من أجل الإسراع في تسليم هذه الحصص في ظل الاحتجاجات المتكررة من قبل المستفيدين على التأخر الفادح في أشغال هذه الحصة التي تناهز 1496 وحدة سكنية.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق